منتدى محامي سوريا

العودة   منتدى محامي سوريا > منتدى القضاء > أخبار المحاكم

أخبار المحاكم كل ما هو جديد عن المحاكم تشكيلات تعاميم بلاغات أخبار

إضافة رد
المشاهدات 5540 التعليقات 9
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-08-2006, 01:23 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الفرزدق
إحصائية العضو






آخر مواضيعي



افتراضي

* عرب تايمز ....عبد العزيز بن فهد ونجل الحريري في قضية دعارة أمام إحدى محاكم باريس

لا زالت التحقيقات مع شبكة الدعارة التي ضبطت في باريس ويديرها رجل اعمال لبناني مقرب من ال الحريري تكشف المزيد من الاسماء التي تقول الصحف انها متورطة بالشبكة وهي لامراء وشيوخ من الخليج ورجال اعمال كبار من الشرق الاوسط ووفقا لماذكرته مجلة المشاهد السياسي التي تصدر في لندن فقد توجه قبل أيام أكثر من محقق أمني الى باريس لمتابعة قضية معروضة على إحدى محاكمها وإن كانت تتعلق بفضيحة أخلاقية إلا أن الأسماء الرنانة التي ورد ذكرها في التحقيق واعترافات من ألقي القبض عليهم في هذه الفضيحة تميل الى جعل الجهات الأمنية الأوروبية والأميركية قريبة من القناعة بأن الأموال النفطية السائبة بيد السعوديين قد تسبب المزيد من الأذى والعبث بأمن العالم.

ففي الاول من حزيران (يونيو) مثل اربعة من القوادين العاملين في شبكة تقدم خدمات لزبائن من المجتمع المخملي امام محكمة الجنح في باريس حيث كشفوا عن أسماء افراد من العائلة المالكة في السعودية ونجل رئيس الوزراء اللبناني رفيق الحريري تورطوا في فضائح اخلاقية من الصعب القول الان انها تدخل في اطار المهمة النبيلة التي تفترض تولي خادم الحرمين وأنجاله فيها على حد تعبير مجلة المشاهد السياسي التي اصدرتها الاذاعة البريطانية ويقال انها بيعت الى رجال اعمال على صلة بوزير خارجية قطر.

والخبر الذي بثته وكالة الأنباء الفرنسية من باريس يقول أن الشبهات تحوم حول مشاركة البريطانيين ديفيد باريت والفرنسي باتريس كودفيل دو شاردوا واللبناني وسام الناشف في تدبير سهرات ومواعيد بين نساء ورجال يمارسون الدعارة وشخصيات من المجتمع المخملي.واورد الناشف خصوصا اسمي الامير عبد العزيز بن فهد بن عبد العزيز ونجل رئيس الوزراء اللبناني السابق مؤكدا انه عمل كوسيط لتزويدهما بمومسات. ومن جهته، اعترف دو شاردوا الذي التقى بباريت عندما كان سائق سيارة اجرة في باريس انه عرف البريطاني باريت على شبان بهدف اقامة علاقات جنسية مدفوعة الثمن مع احد افراد العائلة المالكة في السعودية. لاحظو شبان لاقامة علاقات جنسيه مع ابن الملك فهد ومع نجل الحريري الشهيد.

وقال دو شادروا اثناء الجلسة >الجميع كانوا مسرورين ولم اكن ادرك ما الذي افعله<، مضيفا ان الشبان الذين مارسوا الدعارة كانوا يتقاضون ما بين 300 و500 دولار لقاء الجلسة التي كانت تتم في احد الفنادق الفخمة في باريس او في الخارج احيانا.وقد عثرت شرطة الاداب لدى مداهمتها شقة باريت عثرت على كميات كبيرة من المال وسجلات لحوالى اربعين امرأة شابة مع صورهن ونتائج اختبار الدم الخاص بهن.

وقال باريت الملقب بـ >ماثيو< امام المحكمة برئاسة القاضي جان كلود كروس ان >النشاطات الجنسية لم تكن جزءا من الاتفاقات مع الشابات< اللواتي قام بتشغيلهن. وفور نشر الخبر تسارعت عشرات الجهات ذات العلاقة بالقصر الملكي السعودي وتيار المستقبل للتعتيم على الخبر من جهة والحيلولة دون تسرب المزيد من التفاصيل والاسماء السعودية الكبيرة الى الصحف وفقا لما نشرته المشاهد السياسي.

وتم تجنيد طواقم من المحامين والاعلاميين ورجال الاعمال ودفعهم معززين بالاموال والهبات والهدايا للعمل على التعمية على اخبار وقائع بقية جلسات المحكمة من جهة والعمل على استحصال قرار قضائي ولو عن طريق اشراك السياسة والوعود بصفقات تسليح او نفط مغرية للتأثير على القضاء فاذا لم يكن بالامكان طي صفحة الموضوع برمته فعلى الاقل تأجيله لفترة طويلة الى حين ايجاد صيغ ووسائل قضائية تسمح بايجاد تسوية مالية لها علاقة بالضرائب او المخالفات التي قادت الى عرض القضية التي يقال انها واحدة من عشرات القضايا التي تورط فيها عبد العزيز بن فهد نجل خادم الحرمين الشريفين في فرنسا وفي عواصم اوروبية يزورها بانتظام وينفق فيها عشرات الملايين من الدولارات بطرق مختلفة.

ووفقا لمصادر مطلعة فان الاجهزة الامنية الاوروبية سعت مرارا من قبل للايقاع باطراف تعمل لصالح الامير عبد العزيز بن فهد ونجل الحريري في اكثر من مجال بعضها مثير للشبهات وبعضها الاخر يستفيد من الامتيازات والحصانة الدبلوماسية التي يتمتع بها شخصيا ومعه عدد غير محدود من الامراء الكبار وابنائهم. وتقول المصادر ان هناك عشرات القضايا الاخلاقية المرتبطة بمسؤولين سعوديين كبار ووكلاء لهم يعملون لمصلحتهم الخاصة او عمن ينوبون عنهم او عن اعمالهم وان هذه التصرفات المثيرة للجدل، بالامكان الاشارة الى بعضها على انها خروج عن الاعراف الدبلوماسية او انتهاكات للقوانين الاوروبية او تهربات ضريبية.

غير ان شكوى تقدمت بها امرأة على احد المتورطين في القضية المعروضة امام القضاء الفرنسي هي التي فتحت عيون شرطة الاداب والاخلاق والضرائب على هذه الانشطة وقادت الى فرض رقابة ومتابعة على الاخرين الذين لا يتمتعون بأي نوع من الحصانة فتم الايقاع بهم متلبسين ومن ثم بدأ التحقيق معهم يكشف عن بعض الشواهد والبيانات المهمة التي مكنت الادعاء العام الفرنسيي من توجيه الادعاء.

مصادر صحافية عربية في لندن نبهت الى ان مجلة المشاهد السياسي كانت قد نشرت بالتفصيل قضية الامير سلطان بن تركي الذي اتهم ابن عمه الامير عبد العزيز بخطفه من جنيف وتميل هذه المصادر الى ان الامير تركي المقيم في القاهرة قد يكون احد الممولين للمجلة المذكورة في حين تنفي مصادر اخرى هذا الاتهام وتقول ان للمجلة علاقة قوية بعناصر المعارضة السعودية في لندن كما انها على علاقة قوية بوزير خارجية قطر ويشير هؤلاء الى ان المجلة لم تتطرق منذ انتقال ملكيتها الى اصحابها الحاليين الى مشيخة قطر من قريب او بعيد.

صدق الشريف سليمان فرنجيهه حين قال عن سعدون الحريري انه غلام
بس ليمجنني كيف عرف







رد مع اقتباس
قديم 10-08-2006, 11:37 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
المحامي حيدر سلامة
مدير مركز ارادوس للتحكيم

الصورة الرمزية المحامي حيدر سلامة

إحصائية العضو








آخر مواضيعي


المحامي حيدر سلامة غير متواجد حالياً


افتراضي

لاحول ولا قوة الا بالله

كيف لمثل هؤولاء ان يرسموا مستقبل الامة







رد مع اقتباس
قديم 10-08-2006, 11:39 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
الفرزدق
إحصائية العضو






آخر مواضيعي



افتراضي

المشكله رسموه استاذ حيدر







رد مع اقتباس
قديم 10-08-2006, 11:47 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
المحامي حيدر سلامة
مدير مركز ارادوس للتحكيم

الصورة الرمزية المحامي حيدر سلامة

إحصائية العضو








آخر مواضيعي


المحامي حيدر سلامة غير متواجد حالياً


افتراضي

على الشعوب العربية ان تخرج من غرفة الانعاش بعد

ان قام سماحة السيد بانعاشها

ولكنها قد تعجبها القعدة لا شغل ولا مشغلة ودوارة ع المزبلة
قد............

وعلى امل ان تغير رأيها
وتقوم بشي عمل بيرفع الراس
شو بيكفي انا نقول اننا نقوم بتطويع المجاهدين اي ليش قاعدين عندكم سفارات اسرائيلية وامريكية وللدول المتخازلة احرقوها احتجاجا" على الاقل

يمكن ما فيها تفارق ريحة اهلها تعودت ع النتن
الى ان نرى شيء اخر نغير رأينا

العرب لاطبالين ولا زمارين ...... شاخرين







رد مع اقتباس
قديم 11-08-2006, 01:27 AM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
المحامي أحمد صالح الحسن
إحصائية العضو






آخر مواضيعي



افتراضي

لا ياسيدي هني
مطبلين بالدنيا
مزمرين بالاخرة
وشاخرون
وبشاشون
ومتحذلقون
و
و
و
و
ماذا اعد لك لاعد
خليها بالقلب تجرح.....







رد مع اقتباس
قديم 11-08-2006, 10:54 AM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
المحامي حيدر سلامة
مدير مركز ارادوس للتحكيم

الصورة الرمزية المحامي حيدر سلامة

إحصائية العضو








آخر مواضيعي


المحامي حيدر سلامة غير متواجد حالياً


افتراضي

الله يستر ما يقولوا عنا شوية متفزلكين







رد مع اقتباس
قديم 11-08-2006, 01:32 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
الفرزدق
إحصائية العضو






آخر مواضيعي



افتراضي

استاذ حيدر
هؤلاء هم القاده القامون
هؤلاء من يهيئوهم لحكمنا
شو قولك نهج يعني







رد مع اقتباس
قديم 02-09-2006, 12:57 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
نبيل أبو جعفر
إحصائية العضو






آخر مواضيعي



افتراضي

بمناسبة الحديث عن هؤلاء اقراوا المقال التالي:
إنهم لا يُعيدون التاريخ... ولكن!... عندما يلبس آل الحريري قَفّاز الأميركان؟


بقلم نبيل أبو جعفر
لا أجزم أن آل الحريري هم الذين أخذوا على عاتقهم تمهيد الطريق لضرب العراق و سهّلوا للاميركان احتلاله في العام 2003.
... ولا أدّعي أنهم هم الذين خطّطوا لاغتيال إبنهم رئيس الوزراء الأسبق، كي يستغلّوا هذا الحدث لقلب الأوضاع في لبنان رأساً على عقب، ويفتحوا المجال لعودة القوى المعادية للعروبة حتى تتحكم به من جديد، كما كانت تتحكم طوال "عهد الاستقلال"وحتى قدوم "النظام الأمني السوري – اللبناني"!!!
ولكنني أجزم أن النتيجة التي آل إليها دور حلفاء أميركا من الرسميين العرب على صعيد تمكين "القوة الأكبر" من ضرب العراق واحتلاله، هي نفس النتيجة التي يحاول آل الحريري أن يؤول اليها دورهم اللاحق لحدث الاغتيال الذي شهده لبنان والذين ما زالوا يضطلعون بمسؤولياته حتى اليوم بإصرار أكثر من السابق!
فحلفاء أميركا من الرسميين العرب لم يستغلّوا – لاحقاً – "احتلال الكويت" للتآمر على العراق، بل جاء "الاحتلال" نتيجة فرضتها سلسلة طويلة من عمليات تآمرهم التي سبقت هذا الحدث بوقت طويل، وللدقة يجدر القول أن عملية "احتلال الكويت" صبيحة الثاني من آب 1990 لم تأتِ فقط كردّ فعل فجائي على استفزازات ومواقف، ولا على ما لحق بالعراق من أضرار مادية ومعنوية ، بل جاءت – إضافة لكل ذلك – بفعل ما توفّر من وثائق رسمية سرّية خرجت من أدراج حلفاء أميركا العرب، وهي تكشف بالتفصيل مدى التخطيط المسبق الذي أعدّه البعض منهم ليوم استهداف العراق، ومنها رسائل متبادلة مع الادارة الاميركية ووكالة المخابرات المركزية طوال العامين اللذين سبقا "الاجتياح" تتحدث عن تدريب عناصر أمنية ومخابراتية لمهمات محدّدة، وعن تبادل زيارات ومعلومات، وترسم كيفية الاستفادة من ظروف الحرب بين العراق وايران لـِ "دهورة" الوضع. وكل ذلك بالأسماء والأرقام، وحتى تبادل أرقام الهواتف الخاصة بتنظيم عملية التوصيل السريع للمعلومات "التي لا تتطلب اتصالات ورقية" كما ورد بالحرف في احدى هذه الوثائق! وللدقة أيضاً يجدر القول أن مثل هذا الاعداد والتنسيق المسبقين لا دليل على وجوده الثابت بين رئيس الوزراء اللبناني الراحل رفيق الحريري والدولة الأكبر، لكن خطوات آل الحريري التي تلت ذلك جاءت مشابهة الى حدّ كبير لخطوات الذين مهدّوا الطريق للعدوان على العراق ثم احتلاله ً. فَهُم الذين أخذوا على عاتقهم الاستقواء بالأجنبي، وهم الذين عملوا على ضخّ الدم في عروق القوى الانعزالية المعادية للعروبة في لبنان، وهم الذين أسرفوا في الحفاوة بالمحقّقين ورجال "الإف. بي. آي." وغيرهم، وفتحوا بيوتهم وصدورهم للسفير الأميركي ورجالاته كي يصولوا ويجولوا في بلاد الأرز مثلما يريدون، كما فتحوا خزائنهم لتمويل عملية استهداف سورية، بعد أن وجهوا اليها أصابع الاتهام ولمّا لم تتم بعد إدانة أي واحدٍ من أبنائها! وهكذا نرى كيف تم احتلال العراق بالعدوان و"السلبطة"، بعد أن استُقبلتْ القوات الغازية بالأحضان والورود في أكثر من بلد عربي، وقُدّمت لها كل المساعدات والتسهيلات، كما نرى كيف يتمّ اليوم استقبال رجال المخابرات الأميركية بالأحضان والورود والأنخاب في لبنان!
ترى، هل يعيد التاريخ نفسه؟
حتماً لا، ولكن بعض الصفحات فيه تتكرّر وتتشابه الى حدّ التطابق أحياناً، أَلَمْ تتمّ الهجمة على العراق استناداً الى ادعاءات، وبعد عمليات تزوير للحقائق والوثائق، ووفق شهادات شهود من داخل العراق وخارجه ، ثم لما انكشفت الأكذوبة لاحقاً لم يُغيّر ذلك من موقف الأميركان – بالطبع -!
الشيء نفسه يحصل اليوم في لبنان، وعبر" شهود " آخرين يحملون جنسيات متعددة وصفات مختلفة، ويتمّ ذلك بالعدوان والسلبطة، وبفعل "تعاون" الذين يقومون مقام المفتّشين الدوليين – إياهم -، ووسط ضخّ أرقام فلكية من أموال آل الحريري و حلفا ئهم من الرسميين العرب ! والمال في لبنان اليوم – كما كان في الماضي – كفيل بإفساد ما لا يُفسدْ بالنسبة للكثيرين!

.. ومع ذلك ، إنهم لن يعيدوا التاريخ!



نقله للمنتدى المحامي أحمد صالح الحسن







رد مع اقتباس
قديم 02-09-2006, 07:51 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
أسعد المدرس
عضو مميز
إحصائية العضو








آخر مواضيعي


أسعد المدرس غير متواجد حالياً


افتراضي

تذكرت بخطاب "فرخ" الحريري كيف ذكرهم بأنه يتيم ... كيف يستطيع انسان ان يتاجر بدم أقرب أقرباءه ... كيف يستطيع ان يشرب دماؤه ... وكيف يستطيع ان يرفس برجليه كل ما عمره ؟؟؟







التوقيع

ربما لا أكون مقتنعا بما تقوله ، ولكنني سوف أدفع حياتي ثمناً لحقك كي تقوله

I don't believe in the word you have written,but i'll defend your right to say it 'till death

رد مع اقتباس
قديم 30-04-2011, 10:14 AM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
المحامي علي عبد الله
عضو مساهم

الصورة الرمزية المحامي علي عبد الله

إحصائية العضو








آخر مواضيعي


المحامي علي عبد الله غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شرح قضايانا المصيريه.على ايدي الحريري وابن الملك فهد

-
- إن المواضيع المنشورة في صفحات منتدى محامي سوريا منذ عام 2006 وحتى اليوم 30/4/2011 .. كفيلة بحد ذاتها لكشف جزء كبير من الحقائق ....؟

سعد الحريري : من الدعارة إلى التآمر :


ففي الاول من حزيران (يونيو) مثل اربعة من القوادين العاملين في شبكة تقدم خدمات لزبائن من المجتمع المخملي امام محكمة الجنح في باريس حيث كشفوا عن أسماء افراد من العائلة المالكة في السعودية ونجل رئيس الوزراء اللبناني رفيق الحريري تورطوا في فضائح اخلاقية من الصعب القول الان انها تدخل في اطار المهمة النبيلة التي تفترض تولي خادم الحرمين وأنجاله فيها على حد تعبير مجلة المشاهد السياسي التي اصدرتها الاذاعة البريطانية ويقال انها بيعت الى رجال اعمال على صلة بوزير خارجية قطر.







رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اجتهادات جزائية المحامي محمد صخر بعث أهم الاجتهادات القضائية السورية 13 04-12-2006 11:29 PM
دستور مملكة البحرين المحامي محمد فواز درويش الدساتير العربية 0 28-11-2004 11:21 PM
دستور المملكة الأردنية الهاشمية المحامي محمد فواز درويش الدساتير العربية 0 28-11-2004 11:11 PM


الساعة الآن 09:31 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Nahel
يسمح بالاقتباس مع ذكر المصدر>>>جميع المواضيع والردود والتعليقات تعبر عن رأي كاتيبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة المنتدى أو الموقع