منتدى محامي سوريا

العودة   منتدى محامي سوريا > منتدى المحاماة > محاميات

محاميات للمرآة دائماً دور لا ينسى وخصوصاً في مجال مهنة المحاماة. في هذا القسم نطرح كل المسائل التي تتعلق بالمرآة المحامية.

إضافة رد
المشاهدات 11523 التعليقات 34
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 20-12-2004, 10:48 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
شآم
إحصائية العضو






آخر مواضيعي



افتراضي همومي كفتاة محامية

هل تدرون ما همي؟
الحمد لله لا هم لي
ولكن نظرة المجتمع للمحامية والمحامي ايضا نظرة سلبية جدا
وأشعر ان علينا جميعا كمحامين ان نعطي صورة أفضل لنا
لأن صورتنا حقا قاتمة جدا
من حيث التعامل ومن حيث الأخلاق ومن حيث النزاهة الخ...
يجب فعلا أن نعمل على تحسين هذه الصورة لأنها تؤثر على حياتنا اليومية
دون أن ندري أو ونحن ندري
وهذا ليس بالشيء البسيط ابدا صدقوني
إن الصبغة السيئة التي انصبغنا بها تسيء لنا وحتى لأولادنا وذوينا
لن تكفي الصفحات لسرد الدلائل والروايات
ادعوكم لتحسين الصورة رجاء رجاء رجاء
بارك الله بكم






آخر تعديل المحامي عماد غزال يوم 08-10-2010 في 02:55 AM.
رد مع اقتباس
قديم 21-12-2004, 12:39 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
المحامي ناهل المصري
عضو أساسي ركن

الصورة الرمزية المحامي ناهل المصري

إحصائية العضو








آخر مواضيعي


المحامي ناهل المصري غير متواجد حالياً


افتراضي

بداية أهلاً بك يا أخت وأستاذة شآم ونرحب بك في منتدانا
وشكراً لك على هذا الموضوع
أنا شخصياً أؤيدك فيما قلت وإن إعادة مهنة المحاماة إلى مكانتها السابقة ومكانتها السامية التي تستحقها هو أول هم من همومنا جميعاً وسنصل إليه إذا تضافرت جهودنا بإذن الله
والمطلوب لذلك ليس الشيء الكثير

كل ما هنالك أن يحترم كل محامي نفسه ومهنته والآخرين وأن لا يعمل ما يسيء إليه وإلى مهنته.
وأن يتقن عمله
وبعد ذلك كل الأمور بسيطة وتحل إن شاء الله

وشكراً







التوقيع


يعجبني الصدق في القول والإخلاص في العمل وأن تقوم المحبة بين الناس مقام القانون
آخر تعديل المحامي عماد غزال يوم 08-10-2010 في 02:54 AM.
رد مع اقتباس
قديم 21-12-2004, 08:46 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
شآم
إحصائية العضو






آخر مواضيعي



افتراضي

شكرا للترحيب
واحب ان اضيف ان تحسين صورتنا لن يكون إلا بحملات توعية تشمل جميع المحامين على مستوى القطر
واعني حملة بكل ما تحمل هذه الكلمة من جهود ونشاطات
وإن بدأنا بحملة توعية وتثقيف للمحامي اليوم فستكون النتيجة جيدة ولكن بعد اجيال
واعتقد ان هذا ما ليس متوافر لدينا للأسف







آخر تعديل المحامي عماد غزال يوم 08-10-2010 في 02:52 AM.
رد مع اقتباس
قديم 18-01-2005, 12:19 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
شهاب الدمشقي
عضو جديد مشارك
إحصائية العضو








آخر مواضيعي


شهاب الدمشقي غير متواجد حالياً


افتراضي

عزيزتي شآم ..

الموضوع أعمق وأكبر من مجرد محاماة .. الموضوع نظرة سلبية ذكورية للمرأة عموما ..

لا شك أن مهنة محاماة قد تلقي على عاتق المرأة عبئا اضافيا ، وسبق لي ان الحمت الى جانب من ذلك في موضوع سابق ..

باختصار : يبدو ان الواقع المر يؤكد أن المحامية الناجحة هي العانس أو الارملة أو المطلقة !!!..

فمن المسؤول عن ذلك ؟؟







التوقيع

http://www.shahabd.com

آخر تعديل المحامي عماد غزال يوم 08-10-2010 في 02:50 AM.
رد مع اقتباس
قديم 23-01-2005, 11:28 AM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
الحقوقي
إحصائية العضو






آخر مواضيعي



افتراضي

يبدو أن نظرة المجتمع من المحاماة
هي جزء من كل ولها ما يبررها على صعيد الواقع

والعيب ليس في المجتمع ونظرته .... بل العيب هو في السلوكيات وفي النظام الاجتماعي القائم

فحين يعم الفساد قطاعات هذا المجتمع ...لن تكون نخبة المثقفين ومنهم الحقوقيين بمعزل عن هذ الفساد
فلا جدوى مثلا من حملات توعية ضد شيئ موجود فعلا وقائم وبنسبة كبيرة

فالمطلوب تغيير نظرة المجتمع بمعالجة السبب وليس الأثر

.....







آخر تعديل المحامي عماد غزال يوم 08-10-2010 في 02:46 AM.
رد مع اقتباس
قديم 31-03-2005, 05:41 AM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
هدى التكريتي
عضو جديد مشارك
إحصائية العضو








آخر مواضيعي


هدى التكريتي غير متواجد حالياً


افتراضي

باختصار : يبدو ان الواقع المر يؤكد أن المحامية الناجحة هي العانس أو الارملة أو المطلقة !!!..
And you are absulatly wright,but do you know why?
because that women had secrified somethin for a man then relized that she had to keep doing that with no limittion
she figuered out that she does not have to give up any thing for any body as long as she is independent
she worked on it till she got so
and when she got it she enjoyed her succese more than she enjoyed her relationship with her man
and she had the choice what is best for her away from man's echo center an selfishness







التوقيع

if you lie at me,i might forgive you,however,i will never trust you

آخر تعديل المحامي عماد غزال يوم 08-10-2010 في 02:45 AM.
رد مع اقتباس
قديم 18-03-2006, 05:47 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
sara
إحصائية العضو






آخر مواضيعي



افتراضي

عذرا زميلتي العزيزة شآم فقد شوشني العنوان واعتقد ان النظرة لمهنة المحاماة هي هم الجميع محامين ومحاميات ومع احترامي وتأييدي التام لك ولما طرحته ولكن اعتقدت انك سوف تطرحين من خلال العنوان همومك كفتاة في مهنة المحاماة تلك الهموم التي نعاني منها كلنا كفتيات في هذا المجتمع سواء من ناحية نظرة بعض الزملاء لنا او من ناحية المحاربة لعملنا ووجودنا في المهنة او.....او ......او......الى مالانهاية







رد مع اقتباس
قديم 20-03-2006, 04:15 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
ابو النور
إحصائية العضو






آخر مواضيعي



افتراضي

استاذ اسعد

لتبدؤا من هنــا و لتبدؤا من غرفة المحاماة في القصر العدل
اتدري ان عندي كثير من الكلام كفله الدستور لي و لكن من يقوم بحمايتي لو ان هذا الدستور وجد له من يتجاهلة
انه انتم ايها السادة
انه انتم اصحاب القانون

بتصوري ان السادة المحامون هم الذين ساهمو في رسم هذه الصورة لأنفسهم و هم عليهم اليوم ان يقوموا بتعديل الصورة و تجميلها

استاذة سارة

انا ارى الاساتذة في القصر و خصوصي في مجلس الدولة ينظرون اليكم بكل احترام و تبجيل
و بتصوري ان التنافس في مهنتكم هو السبب الكبير في العداء لكم
فانا لا اقبل ابدا ان تكون عندي و معي موظفة اشطر مني فكيف بفتاة تربح علي دعوى ولي بنتحر

قولي الحمد لله اني مو محامي

سلام سليم ارق من النسيم

ابو النور






آخر تعديل المحامي عماد غزال يوم 08-10-2010 في 02:40 AM.
رد مع اقتباس
قديم 21-03-2006, 01:13 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
sara
إحصائية العضو






آخر مواضيعي



افتراضي الحمد لله

يمكن مش لوحدك بتنتحر يابو النور هههههههه ومين قلك انها ماصارت معي فعلا ( طبعا مش انتحارولكن على وشك ) في احدى الدعاوى التي اتابعها وخصمي فيها محامي زميل مازحته ذات مرة قائلة له ( لاتتعب حالك يااستاذ راح نربح الدعوى عليكم فالحق مع موكلنا والوثائق المبرزة تثبت ذلك ) طبعا كلامي هذا من باب المزاح والضحك خاصة ان زميلنا هذا (نكتجي) يعني مزوح فتأثروبان عليه الغضب وصار بدو يزمجر ........... وبعد فترة بيشوفني وبيقللي كيف بتقولي لي هيك قدام الموظفين وعملها مزح بجد وقال انا محامية تربح دعوى ضدي .... كنت بنتحر
لكن بدك الحقيقة الحمد لله ان المحاماة مش قوة عضلات والا ماكانت ولامحامية ربحت دعوى







رد مع اقتباس
قديم 21-03-2006, 04:28 PM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
ابو النور
إحصائية العضو






آخر مواضيعي



افتراضي

استاذة سارة
والله معك حق انستي فالمنافسة الشديدة بينكم هي في الغالب مصدر الازعاجات التي تأتي و اعتقد ان ذلك ليس فقط في سلك المحاماة و لكنه في معظم الوظائف و المهن ايضـا فمنافسة الجنس اللطيف للخشن شيء غير مستحب عند الخشن حتمـــــا و على الاشخاص المتنافسين ان يجعلوا من هذه المنافسة منافسة شريفة لتكون دافعا بناء و ليس دافع هدم و تدمير .
فالمرأة تجد الازعاجات في المدرسة و الوظيفة و في كل مكان
و تجد ايضا المنافسة و المنافسة لها اصول ايضا

و اقول ان سلوكيات البعض لا يعني ابدا ان يتم تعميم الشيء

و لكن ان تربح علي محامية فهي مشكلة

الحمد لله الخصم عنده محامي و ليس محامية

و سلام من الله عليكم و رحمة من لدنه و بركاته







رد مع اقتباس
قديم 22-03-2006, 11:44 PM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
المحامي حيدر سلامة
مدير مركز ارادوس للتحكيم

الصورة الرمزية المحامي حيدر سلامة

إحصائية العضو








آخر مواضيعي


المحامي حيدر سلامة غير متواجد حالياً


افتراضي

حاجتكم حكي واسمحوا لنا أنبدي رأينا
أولا" : الشكر الجزيل للاخت شآم على الموضوع
في محله
والجميع مدعوا لتحسين صورته :
بتعرفي أخت شآم رجعتيني لورا 13 سنه
أول ما دخلت مكتب الاستاذ في بداية التمرين ونحنا عم نشرب الشاي دخل الى عند الاستاذ موكل : أستاذ عتيق متقاعد والاستاذ عرفه علي
سألني الموكل وقال فلان شو بيقربك قلت جدي وفلان عمي و 0..........و.....0و..0
فقال لي يا عمي انت شو جايبك لهون
قلت له ماقصدك قال انت ابن عالم وناس
فوقفت وقلت له سامحني ما كنت عارف وحملت دفتري وقلت له كرمالك انا ماشي وما بدي هالمهنه
بس بدي حملك أمانه كل ما شفت واحد ابن عالم وناس خليه يترك المهنه واذا تركوها أولاد العالم والناس لمين بدها تصفا يا حذرك قلي للكلاب وشدني لصدرة وبوسني واعتذر
ومن وقتها لهذا الحين أحاول ان أكون ان قدرني ربي قدوة في قولي وفعلي
والنتيجة بتجنن
ويلي ما بيسدق يعمل آدمي
والسلام







رد مع اقتباس
قديم 01-03-2010, 10:10 AM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
المحامية : ماجدة
عضو مساهم

الصورة الرمزية المحامية : ماجدة

إحصائية العضو







آخر مواضيعي


المحامية : ماجدة غير متواجد حالياً


رد: همومي كفتاة محامية

  • بسم الله الرحمن الرحيم
  • في البداية أود ان تقبلوني بينكم في المنتدى
  • بالنسبة لموضوع الزميلة الأستاذة شآم أقول ان المحامي الناجح لا يجد صعوبة في واقعنا هذا
  • فعمله ونشاطه سيطغى على كل العراقيل
  • أكتفي بهذا كونها المرة الاولى لي بالمشاركة
  • ودمتم سالمين






رد مع اقتباس
قديم 02-04-2010, 09:48 PM رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
سمهر
عضو جديد مشارك

الصورة الرمزية سمهر

إحصائية العضو








آخر مواضيعي


سمهر غير متواجد حالياً


افتراضي رد: همومي كفتاة محامية

تبقى مهنة القانون من أسمى المهن وأقول للزملاء والزميلات من يحارب بشدة ومن جهات عديدة هذا دليل واعتراف على سمو مكانته ومهنته
لاتستوحشوا طريق الحق لقلة السائرين فيه







رد مع اقتباس
قديم 14-04-2010, 10:47 PM رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
المحامي محمد فوزي
عضو أساسي

الصورة الرمزية المحامي محمد فوزي

إحصائية العضو







آخر مواضيعي


المحامي محمد فوزي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: همومي كفتاة محامية

المحاماة مهنة نبيله وعريقه وقلبها يتسع للجميع لكن علينا ان لانغفل دور المجتمع وتطور سلوكياته وقوانينه بجميع المجالات التي تصعب الامر قليلا على زميلاتنا من المحاميات الشابات وخير مثال على هذه الحقيقه هو تنوع الجرائم والمخالفات وكثرتها الاسباب الداعيه لها وطريقة معالجتها ( زمنا وقانونا) ناهيك عن ازدياد عدد المحامين وازدياد عدد المحاكم وكثرة التشريعات والاجتهادات كل هذا يؤثر في دور المحاميه وقدرتها على اثبات الجدارة المطلوبه في هذا التحدي ومن بعض ماسمعت (وهذا لايعني موافقتي على ماسمعت ) ان المحاماة في ايامنا هذه مهنة شرسه بحاجة لمحامون ذكور اقوياء في كل شيء وليس للضعيف مكان بينهم وووالخ مايمكن ان يضاف .
اخيرا اتمنى لكل الزميلات النجاح وممارسة المهنه باقدام وجرأه لاعلاء كلمة الحق وضحض كل هذه الاوهام التي يروج لها البعض لان القانون حين يطبق العداله لايفرق بين طالبيها







رد مع اقتباس
قديم 28-06-2010, 09:25 AM رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
المحامية ؟؟؟ !!!
إحصائية العضو






آخر مواضيعي



تهمتي أني محامية

تهمتي أني محامية
المحامية ؟؟؟ !!!
لن أبدأ مقالتي هذه بعبارة جميع الكتاب ( أعزائي القراء ) بل سأبدأها . بـ ( عزيزاتي القارئات ) وهذا ليس تعاطفاً مع من أنتمي لهن بجنسي وإنما كل ما هنالك أن مضمون رسالتي موجه لهن وهي انتهاء منهن .
أترك التقديم الطويل وإليكم التفصيل :‏
أنا محامية يقولون عني أني شابة كنت أمتلئ حيوية وحماسة لمهنة المحاماة قدوتي في ذلك المحامية الحلبية الأولى الأستاذة عفت الحفار وما هي إلا سنتان قليلتان حتى حولتني من ذلك الحماس إلى هذا الإحباط ومن ( الإلحاح ) كما يقولون عني للعلم والمعرفة إلى زهد فيهما بل وضجر وبعد عنهما .‏
والأسباب كثيرة وسأتلوها عليكم بمختصر الكلام ...فقد راعني أمس أن أحد ( زملائنا ) المحامين يقف مع زملائه الآخرين ويتبادلون الاتهامات الشنيعة بحقنا نحن المحاميات لا بل ويحاكموننا وينتهون إلى الحكم علينا بعدم صلاحنا زوجات وبعدم صلاحنا أصلاً كمحاميات والأفضل لنا الجلوس في المنزل والتفرج على المسلسلات إلى نهاية العمر (تكفيراً عن خطئنا الفادح) كوننا دخلنا مهنة المحاماة ، أحزنتني سخريتهم وذمهم لتعبنا وجهادنا ( إن صح القول ) في القصر العدلي .‏
فانسحبت منكبة على وجهي قاصدة منزلي ( عله يسترني ) وقفت أمام القصر العدلي أبحث عن تكسي فإذا بأحد المحامين الزملاء قد أخذها قبلي ( لم اترك كلمة عليه في نفسي إلا وقلتها ) لكنه ما لبث أن أوقف السيارة وطلب مني الصعود كون طريقه على طريقي وأثناء سيرنا طلب من السائق أن ينزله ويتابع الطريق بي فلما فعل فاجأني السائق أن المحامي كان يقصد مكاناً آخر ولكنه غيّر الطريق من أجلي .‏
وجدت نفسي أمام موقفين متناقضين فأيهما أصدق وأيهما أكذب ؟؟‏
فهل أصدق من لامني وتهجم عليّ كمحامية أم أصدق من رفعني من مستوى الزميلة لمستوى الأخت ؟.‏
هي الحيرة التي تشتت الأفكار وتقلب الموازين وتحير القلوب لكن بالنسبة لي كان نبراسي قوله تعالى ( فلا يحزنك قولهم ) .‏
وخلاصة قولي أننا كمحاميات سوريات أولاً وعربيات ثانياً ان شاء الله على طريق الخير والعدل ، فإذا كان أحد من هؤلاء غير راض عنا فليبحث لنفسه عن نقابة أخرى .. لأننا سنظل باقيات لأن من حقنا البقاء .‏
المحامية ...؟؟.‏






رد مع اقتباس
قديم 28-06-2010, 10:06 AM رقم المشاركة : 16
معلومات العضو
مازن ابراهيم
قاضي

الصورة الرمزية مازن ابراهيم

إحصائية العضو








آخر مواضيعي


مازن ابراهيم غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تهمتي أني محامية

هل تعتقدي أنك ستحصلين على الشهرة والسمعة الطيبة والمتعة في هذه المهنة بدون تعب .
لا والله ،أي عمل وخاصة الذي يتم بشكل صحيح يحتاج إلى تعب أكبر من غيره .
ولكن أبشرك بخير
سوف تصلين إلى تحقيق طموحك وثابري على ما أنت عليه وأشد على يدك والله الموفق.







التوقيع

مازن ابراهيم
أبو آدم
رد مع اقتباس
قديم 28-06-2010, 12:15 PM رقم المشاركة : 17
معلومات العضو
المحامية أميمة ادريس
مشرف
إحصائية العضو







آخر مواضيعي


المحامية أميمة ادريس غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تهمتي أني محامية

الأخت الزميلة والعزيزة كائنتا من كنت


هذا الحوار الأزلي باقي مادامت السموات والأرض وهو حوار عقيم لن نستطع ان نصل به إلى فائدة ترجى أو نتيجة مرضية للجميع فهناك أصوات تتعالى ضد عمل المرأة بشكل عام وعلى مختلف المهن والأصعدة وبأنها لا تصلح إلا لتربية الأولاد وتنظيف المنزل وإعداد الطعام وهذا بشكل عام


وهناك اصوات نادت بالكفاءة العلمية والعملية دون التعصب لجنس العامل ذكرا او انثى وبالقدرة على اثبات الذات من خلال سير العمل الموكول به للعامل


ولكن بمجال مهنة المحاماة او القضاء وحسب ما قرات بمنشور ذات مرة بنقابة المحامون فرع دمشق ولااذكر التاريخ ان سوريا من الدول المتقدمة إحصائيا بعدد المحاميات الاناث قياسا لغيرها من دول العالم وكذلك الامر بالنسبة للقضاء فلو دخلت اغلب قاعات المحاكمة لوجدت قاضية تجلس وراء القوس وللوهلة الاولى سنأخذ انطباعا وكان الاتحاد النسائي قد غزا القصر العدلي واستلم مقاليد العدل به قاضيات ومحاميات وهذه حقيقة جعلت البعض يمتعض لهذا الوضع الغير منطقي من وجهة نظرهم مما اثار حفيظة الذكور وجعلهم يوجهون اصابع الانتقادات والكيل بالاتهامات للعاملات بهذا السلك


ولكل وجهة نظره


رأيي الشخصي


الانسان المتعلم القادرعلى اثبات ذاته وكسب ثقة الناس به وبعمله وعلمه بغض النظر عن جنسه هو من يستحق التقدير


فهناك اناث لا تصلح حتى لتربية الأولاد بل كل الخطورة بذلك لان التربية هي عماد صنع الإنسان بل تراها فاشلة حتى بأعمال المنزل وهنالك سيدات اثبتن وجودهن كمربيات فاضلات وعاملات مخلصات ونزيهات


وهناك رجال ليسوا كبقية الرجال لرفعتهم وصدقهم ونبلهم وهناك الفاشل السيئ المنتقد للوضع ليعلق فشله عليه وهناك وهناك


كل يمضي بعمله وهناك المحاسب الأكبر الذي ينظر لعملنا وصدق نوايانا


وانا لا أنكر أعظم واجل عمل تقوم به المرأة وهو تربية أولادها وعند تعارض ذلك مع عملها فالأولى لها تربية أولادها والاعتناء بزوجها لان هذا تكريما لها لا انتقاص من قيمتها العلمية والعملية


فقناعاتنا الوجدانية هي التي تحكم بالنهاية وتحد د مجال العمل الذي نقوم به ومدى صدقه لا اراء الاخرين


ا






التوقيع

وطني يا قصيدة النار والورد تغنت بما صنعت القرون
ايها الانسان انت الانسانية بكاملها انت الفها وياؤها منك تتفجر ينابيعها واليك تجري وفيك تصب

آخر تعديل المحامي حازم زهور عدي يوم 28-06-2010 في 12:49 PM.
رد مع اقتباس
قديم 28-06-2010, 01:04 PM رقم المشاركة : 18
معلومات العضو
المحامي حازم زهور عدي
عضو أساسي ركن
إحصائية العضو







آخر مواضيعي


المحامي حازم زهور عدي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تهمتي أني محامية

قرأت كثيراً عن موضوع عمل المرأة في المحاماة وسمعت أكثر شكاوى من محاميات وزملاء وكل له وجهة نظره ويخطر ببالي ناحية هي: هل نحن بحاجة لموافقة الغير لنجاحنا ؟ هل ننتظر من الغير ان يثني علينا لنكون ناجحين ؟ هل رأي الغير فينا هو شهادة نفتخر بها ؟ طبعاً كلنا يحب الثناء والتشجيع لكن عدم وجوده لا يدفعنا الى طلبه برأيي الشخصي أنه من جد وجد ومن سار على الدرب وصل ولا فرق في ذلك بين ذكر وأنثى وعديد من الزميلات المحاميات قد تفوقن وتميزن على المحامين الذكور وبفارق واضح وكبير.
ولكن ارى ان الواقع في بعض الاحيان ان المرأة في بلادنا تطالب بالتحرر فيما هي تفضل ان لا يحصل ذلك فبينما تطالب بحرية العمل (وهو امر متاح) وتطالب بحريتها في متابعة دراستها (وهو امر متوفر) تجعل الرجل غايتها ومنتهى حياتها الارتباط به وسمعت عن فتاة تتابع دراستها العليا تركت تحضير رسالة الماجستير لتتزوج من شخص لم تلتق به في حياتها لكنه مقيم في امريكا وتقول كما نقل لي (هي امريكا فرصة لا تعوض) فإن كانت الانثى في بلادنا لم تتحرر من عقليتها ولازالت ترى نفسها تابعة للرجل وتتعامل معه كذلك فكيف لها ان تنجح في مجالات الحياة التي يتواجد فيها كلاهما على صعيد واحد لا أقول للمراة لا تتزوجي ولكن أقول لا تجعلي الزواج والارتباط بالرجل غاية الحياة لديك.







التوقيع

hazem.jpg

رد مع اقتباس
قديم 28-06-2010, 07:27 PM رقم المشاركة : 19
معلومات العضو
مازن ابراهيم
قاضي

الصورة الرمزية مازن ابراهيم

إحصائية العضو








آخر مواضيعي


مازن ابراهيم غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تهمتي أني محامية

مقالة للشيخ عائض القرني عن المرأة

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
المرأة في المزاد العلني د. عائض القرني
ظلمت المرأة عند الجهلة في مالها ثلاث مرات مرة قبل زواجها يوم كان أبوها الجافي وأخوها القاطع يحاسبانها في آخر كل شهر على راتبها ويقتران عليها بالنفقة وظلمت مرةً ثانية من زوج بخيل شحيح تسلط على مالها وحرمها حرية التصرف في ما تملكه فصارت تنفق عليه وهو يقابلها بالفظاظة والغلظة وصنوف الإيذاء وظلمت مرة ثالثة لما طلقت فمنعت من أبسط حقوقها المالية فخسرت المال والزوج والأطفال والبيت والحياة الأسرية والمرأة مظلومة عند الكثير من القساة الجفاة الجهلة بالشريعة فإن تأخر زواجها لسبب من الأسباب الخارجة عن إرادتها قالوا: عانس حائرة بائرة ولو أن فيها خيرا لتزوجت وإن طُلقت قالوا: لو أن عندها بعد نظر وحسن تبعُّل وجميل خُلق لما فارقها زوجها وإن رُزقت كثيراً من الأبناء والبنات قالوا: ملأت البيت بالعيال وأشغلت الزوج بالأطفال وإن لم ترزق ذرية بأقدار إلهية قالوا: هذه امرأة عقيم لا يمسكها إلا لئيم والبقاء معها رأي سقيم وإن تركت مواصلة التعليم وجلست في بيتها تشرف على أولادها قالوا: ناقصة المعرفة، ضحلة الثقافة، رفيقة جهل وإن واصلت التعليم وازدادت من المعرفة قالوا: أهملت البيت، وضيعت الأسرة، وتجاهلت حقوق زوجها وإن لم يكن عندها مال قالوا: حسيرة كسيرة فقيرة أشغلت زوجها بالطلبات وكثرة النفقات وإن كان عندها مال وأرادت التجارة والبيع والشراء قالوا: تاجرة سافرة مرتحلة مسافرة لا يقر لها قرار ولا تمكث في الدار، عقت الأنوثة وتنكرت للأمومة وإن طالبت بحقوقها عند زوجها وأهلها قالوا: لو أن عندها ذوقا وحسن تصرف لنجحت في حياتها الزوجية ولكنها حمقاء خرقاء وإن سكتت فصبرت على الظلم ورضيت بالضيم قالوا: جبانة رعديدة، لا همة لديها، ولا حيلة في يديها وإذا ذهبت إلى القاضي ورفعت أمرها للحاكم قالوا: هل يعقل أن امرأة شريفة عفيفة تنشر أسرارها عند القضاة وتشكو زوجها وذويها عند المحاكم؟ أين العقل الحصيف؟ وأين العرض الشريف؟ وإنما يحصل هذا الظلم والإقصاء والتهميش للمرأة في المجتمعات الجاهلة الغبية فهي عندهم من سقط المتاع ومن أثاث البيت تُورث كما تورث الدابة ويُنظر إليها على أنها ناقصة الأهلية قليلة الحيلة ضعيفة التكوين تحتاج إلى تدبير وتقويم وتوجيه وتهذيب وتعزير بل بعض المتخلفين الحمقى لا يذكرها باسمها في المجالس بل يعرض ويلمح ويقول مثلا: (الأهل)، (والحرمة)، (المرأة أكرمكم الله) و (راعية البيت) لئلا يفتضح بذكر اسمها وهذه غاية النذالة ونهاية الرذالة وهي مخلوق كريم وجنس عظيم فالنساء شقائق الرجال وأمهات الأبطال ومدارس المجد وصانعات التاريخ وشجرات العز وحدائق النبل والكرم ومعادن الفضل والشيم وهن أمهات الأنبياء ومرضعات العظماء وحاضنات الأولياء ومربيات الحكماء فكل عظيم وراءه امرأة وكل مقدام خلفه أم حازمة وكل ناجح معه زوجة مثابرة فهنّ مهبط الطهر وميلاد الحنان والرحمة ومشرق البر والصلة ومنبع الإلهام والعبقرية وقصة الصبر والكفاح فلا جمال للحياة إلا بالمرأة ولا راحة في الدنيا إلا بالأنثى الحنون فآدم لم يسكن في الجنة حتى خلق الله له حواء ورسولنا صلى الله عليه وسلم هو أبو البنات العفيفات الشريفات ذرف من أجلهن الدموع ووقف لأجل عيونهن في الجموع وسجل أعظم قصة من البر والإكرام والاحترام والتقدير للمرأة أما وأختا وزوجة وبنتا فيا أيها المتنكرون لحقوق المرأة لقد ظلمتم القيم وعققتم الفضيلة وجهلتم الشريعة ونقضتم عقد الوفاء ونكثتم ميثاق الشرف فأنتم خاسرون لأنكم ناقصون ناديتم على أنفسكم بالجهل والغباء وحكمتم على عقولكم بالتخلف والحمق فتبا لمن ظلم المرأة وسحقا لمن سلبها حقوقها






التوقيع

مازن ابراهيم
أبو آدم
رد مع اقتباس
قديم 10-07-2010, 10:40 AM رقم المشاركة : 20
معلومات العضو
المحامية علا خدام الجامع
عضو مساهم نشيط جدا

الصورة الرمزية المحامية علا خدام الجامع

إحصائية العضو







آخر مواضيعي


المحامية علا خدام الجامع غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تهمتي أني محامية

لا تتكدري الأخت العزيزة المحامية و ليست تهمة لك أنك محامية بل اعتزي بنفسك و افتخري أن يسر الله لك سبيل العلم و رفعك من الجهل و يسر لك سبيل العمل و رفعك من العوز .
و لا تستغربي أبداً من تصرف هذا المحامي الغيور عليك كأخت و الحاقد عليك كمنافسة له في عمله .
مجتمعنا يعاني من ازدواجية في التفكير و المعايير فبينما تجدهم يذمون المرأة العاملة بقولهم , ترين الرجل الآن عندما يخطب يحاول قدر استطاعته اختيار المرأة العاملة التي تساعده في تحمل أعباء الحياة و في الجامعة وحتى في أعلى المستويات التعليمية تجدين من ينكر على الإناث اختلاطهم بالذكور من أجل العلم ثم لا يلبثون هم أنفسهم أن يكونوا حولهم هالة من الإناث فقط ليستفيدوا من مثابرتهن و جهودهن و حتى من معارفهن للحصول على عمل . كما و يستغلون وضع المجتمع و كون المرأة الطرف المركز عليها من حيث النجاح و الفشل حتى يضربوا المثل بعدم احتياجهم لعملها و كأنها تعمل ــ فزلكة ــ و يلغون حقها في استقلالها المادي .
لذلك لا تدعي اليأس يدخل إلى قلبك و استبشري بقدوتك التي تحدثت عنها و سيري على خطاها و توقعي هذه المشاكل ........ و بالتوفيق إن شاء الله







رد مع اقتباس
قديم 24-07-2010, 05:03 PM رقم المشاركة : 21
معلومات العضو
المحامي عماد النجار
عضو جديد مشارك
إحصائية العضو







آخر مواضيعي


المحامي عماد النجار غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تهمتي أني محامية

السلام عليكم و رحمة الله

المرأة هي المرأة سواء أكانت سورية أم سعودية أم سيرلانكية ، تريد أن تعمل و تزاحم الرجل بعمله و هو المكلف بأعباء الأسرة ، ثم عندما تتعرض لموقف سخيف ، كأن لا يقف لها تكسي ، تقيم الدنيا و لا تقعدها ، و تبدأ بذكر الاسطوانة المعروفة ، بعدو المرأة و حقوق المرأة و المشاكل التي تواجهها المرأة ، و فلقتونا بالمرأة .

هناك مثل شعبي يقول : (( متل دكر النحل ، بيأكل المونة و بيضايق المطرح ))

و بصراحة لا تواخذونا على الصراحة .







رد مع اقتباس
قديم 24-07-2010, 10:05 PM رقم المشاركة : 22
معلومات العضو
المحامية علياء النجار
عضو أساسي
إحصائية العضو







آخر مواضيعي


المحامية علياء النجار غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تهمتي أني محامية

اقتباس:
تريد أن تعمل و تزاحم الرجل بعمله



من هي ؟
هل تقصد كل من أرادت العمل غايتها فقط مجاراة الرجل ؟
أنت كمحامي يجب أن تبتعد عن سياسة التعميم لأن ليس كل امرأة غايتها مجاراة الرجل في عمله ، أو غايتها جعل عدواً أو شيء من هذا القبيل ، لكل منا هدفه ، ولكا منا مساره ، وان شاهدت أو سمعت عن إحداهن تعدت على مسار الآخر فهذا خطأ منها لا خطأ من هدفها أو دراستها أو كونها امرأة أو وليس خطأها في أن صاحب التكسي لم يعبرها ... هذه الجدلية الأزلية يطول النقاش فيها ولكن أرى تشجيع الزميلة صاحبة الموضوع أكثر من ذلك ...







التوقيع

وجعلنا بعضكم لبعض فتنة ، أتصبرون ؟
رد مع اقتباس
قديم 24-07-2010, 10:24 PM رقم المشاركة : 23
معلومات العضو
المحامي حازم زهور عدي
عضو أساسي ركن
إحصائية العضو







آخر مواضيعي


المحامي حازم زهور عدي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تهمتي أني محامية

اقتباس:
تريد أن تعمل و تزاحم الرجل بعمله


في الجاهلية لم ينكر أحد على أمنا خديجة عملها بالتجارة ولم يقل أحد بأنها كانت تزاحم الرجال في تجارتهم.







التوقيع

hazem.jpg

رد مع اقتباس
قديم 25-07-2010, 01:32 PM رقم المشاركة : 24
معلومات العضو
المحامي هيثم نويلاتي
عضو مساهم نشيط

الصورة الرمزية المحامي هيثم نويلاتي

إحصائية العضو







آخر مواضيعي


المحامي هيثم نويلاتي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تهمتي أني محامية


الموضوع الرئيسي هو النظرة السلبية للمحاماة بغض النظر ان كان من يمارسها محامي او محامية ..... ولم أرى ان الموضوع متعلق بالتنافس بين المحامية والمحامي وقد رأيت ان جواب الاستاذ ناهل كافي ووافي وهو
(المطلوب لذلك ليس الشيء الكثير

كل ما هنالك أن يحترم كل محامي نفسه ومهنته والآخرين وأن لا يعمل ما يسيء إليه وإلى مهنته.
وأن يتقن عمله
وبعد ذلك كل الأمور بسيطة وتحل إن شاء الله))
فإذا كنا نحنا المحامين نتعالج من هو الرابح المرأة ام الرجل وما هي الطريقة وما هو الدافع والاسلوب ...رجعنا للبداية ولن نستطع أن نرقى بمهنتنا وستبقى النظرة السلبية موجودة
</B></I>








رد مع اقتباس
قديم 25-07-2010, 04:19 PM رقم المشاركة : 25
معلومات العضو
أحمد الزرابيلي
عضو أساسي ركن
إحصائية العضو







آخر مواضيعي


أحمد الزرابيلي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تهمتي أني محامية

هل تعرفين تهمة شهيد غزة يا سيدتي

انه متهم بالارهاب


و هل هنالك أشرف من هكذا تهمة

فلا تجزعي

فنحن في زمن صعب

و اذا كان الرجال يخشون من أن تزاحميهم في عملهم

فهؤلاء لا يستحقون أن يكونوا محامين و ليجلسوا في المنازل

فكما هنالك محامين يسيئون لغيرهم ،هنالك محاميات يسيؤون لزميلاتهم

فلا تخافي من هذه التهمة


فأنت الريح الطيبة في القصر العدلي المليء بالخبائث







التوقيع

الدموع لا تسترد المفقودين ولا الضائعين ولا تجترح المعجزات !!
كل دموع الارض
لا تستطيع ان تحمل زورقا صغيرا يتسع لابوين يبحثان عن طفلهما المفقود
رد مع اقتباس
قديم 25-07-2010, 09:03 PM رقم المشاركة : 26
معلومات العضو
جاسم العلي
عضو مساهم نشيط
إحصائية العضو








آخر مواضيعي


جاسم العلي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تهمتي أني محامية

إنه ليس للرجل ان يزاحم المرأة في عملها وليس للمرأة ان تزاحم الرجل في عمله وان لكل منهم طريقته وأسلوبه في أداء عمله وأن الله عز وجل لم يفرق بين الرجل والمرأة لا في الحقوق ولا في الواجبات لكن خصّ كل منهم بخاصية غير موجودة في الآخر وان الزميل المحامي لاينظر الى الزميلة المحامية على أنها ند له أو أنه ينظر لها على أنها تعدت على المهنة ، بل ينظر اليها كزميل ،ولكن ما يؤسفنا و (هنا بيت القصيد ) ما نشاهده في القصر العدلي من الزميلات سواء من ناحية اللباس أو الحركات أو المشي الذي لايتناسب معا كامرأة وكمحامية مما سيء اليها كامرأة و كما يسيء للمهنة وينظر الناس اليها نظرة غير محترمة0 اضافة الى ما يتحدث به بعض موكلين الزميلات ، لكن بالمقابل هناك بعض الزميلات مثال للاحترام والعفة والنزاهة والوقار وناجحات في عملهن ومحترمات من الجميع ولا أحد يستطيع أن يغبر عليهن وأحيانا يتفوقن على الرجال في عملهن ، ومهنة المحاماة ليست حكراً على الرجل ، لكن ما نتمناه من الزميلات التحلي بالحشمة والوقار والمحافظة على هيبتها كمحامية لان الاحترام يفرض ولا يستجدى وإن كل منا له مكانه والوطن يتسع للجميع







رد مع اقتباس
قديم 26-07-2010, 12:41 PM رقم المشاركة : 27
معلومات العضو
حسان سلخو
عضو جديد مشارك

الصورة الرمزية حسان سلخو

إحصائية العضو








آخر مواضيعي


حسان سلخو غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تهمتي أني محامية

النظرة السلبية لمهنة المحاماة سواء أكان ممارسوها ذكورا أم إناث يجب أن يعملو هم على تجميلها وتحسينها بل هو أهم واجب ملقى على عاتقهم لأنهم هم الذين خلقو هذه الصورة وهم مسؤولين عن تجميلها
لا يكلف الله نفسا إلا وسعها
ولا نريد شعارات ولا نظريات مطولة
نريد عملا وفعلا
لـأن الإستقامة والعمل والفعل خير وسيلة للدعوة
إبدأ بنفسك ثم بمن تعول
إعمل ما تشعر من أعماق قلبك على أنه صحيح فإنك لن تسلم من النقد على أية حال
ودمتم بخير






التوقيع


الحقيقة المرة خير ألف مرة من الوهم المريح

رد مع اقتباس
قديم 26-07-2010, 04:12 PM رقم المشاركة : 28
معلومات العضو
المحامية علياء النجار
عضو أساسي
إحصائية العضو







آخر مواضيعي


المحامية علياء النجار غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تهمتي أني محامية

اقتباس:
لـأن الإستقامة والعمل والفعل خير وسيلة للدعوة
إبدأ بنفسك ثم بمن تعول
إعمل ما تشعر من أعماق قلبك على أنه صحيح فإنك لن تسلم من النقد على أية حال

لو كان هذا هو شعار كل من يعمل لكنا بألف ألف خير







التوقيع

وجعلنا بعضكم لبعض فتنة ، أتصبرون ؟
رد مع اقتباس
قديم 29-07-2010, 10:12 AM رقم المشاركة : 29
معلومات العضو
مازن ابراهيم
قاضي

الصورة الرمزية مازن ابراهيم

إحصائية العضو








آخر مواضيعي


مازن ابراهيم غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تهمتي أني محامية

اقتباس:
المرأة هي المرأة سواء أكانت سورية أم سعودية أم سيرلانكية </B></I>

نعم المرأة هي المرأة وأولا هي أمك
اقتباس:
تريد أن تعمل و تزاحم الرجل بعمله و هو المكلف بأعباء الأسرة

وهي المكلفة بأعباء المنزل التي تفوق أي أعباء أخرى بمئات المرات،هل جربت أن تطبخ.أن تنظف المنزل ،أن تتابع أولادك.لا أظن ذلك وإلا كنت قد قدرت عمل المرأة داخل وخارج المنزل.
اقتباس:
ثم عندما تتعرض لموقف سخيف ، كأن لا يقف لها تكسي ، تقيم الدنيا و لا تقعدها ، و تبدأ بذكر الاسطوانة المعروفة ، بعدو المرأة و حقوق المرأة و المشاكل التي تواجهها المرأة ، و فلقتونا بالمرأة .

لماذا لا تخبرنا ماذا تفعل أنت إن تعرضت لهذا الموقف السخيف ...هل تنتفض لرجوليتك...هل تستخدم عضلاتك .....أم تبدأ باستخدام الاسطوانة المعروفة (أنا محامي ولي حقوقوأعرف القانون)
اقتباس:
و بصراحة وبصراحة .







التوقيع

مازن ابراهيم
أبو آدم
رد مع اقتباس
قديم 29-07-2010, 08:16 PM رقم المشاركة : 30
معلومات العضو
المحامية لما وراق
عضو أساسي ركن

الصورة الرمزية المحامية لما وراق

إحصائية العضو








آخر مواضيعي


المحامية لما وراق غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تهمتي أني محامية

سلام الله عليكم ورحمته وبركاته :

لكل منا أفقه وثقافته وبيئته وتربية تشربها ونشأ عليها ضمن أصول وأعراف تحكم محيطه وتحدد النظرة العامة لأغلب الأشياء التي سينتهجها بحياته وبمجموع ذلك تتأتى كيفية رؤيتنا وحكمنا على الأمور وطريقة طرحها وهنا يبدأ الاختلاف .



هناك من لا ينظر إلى أبعد من أنفه ولو كان متعلماً .. فالعلم شيء والثقافة شيء آخر .. والعلم ما بيعمل زلم حسب المثل الشعبي .



في كل مرحلة كان للمرأة دورها ومكانتها المحفوظة وشاركت الرجل في كل مناحي الحياة فكانت معه جنباً إلى جنب بالعمل وبحماية الوطن وبالحرب وبنيل الشهادة وبالتجارة وبالأدب وبالشعر وبفلاحة الأرض وبالتعليم والتعلم .. إن قبل بعض الذكور أو لم يقبلوا .. والتاريخ يذخر بنماذج مشرفة مضيئة لإناث تشهد على عصرها .



الأنثى مخلوق يعمل دائماً ويعطي دائماً ولكن بصمت .. الحياة والمعيشة مسميات لمسيرة كاملة من التدبير والمراعاة والمتابعة والحرص والالتزام والعمل والمثابرة بالبيت وخارجة .



النجاح بالعمل مرتبط بالشخص نفسه ومفصله هو التحكم بالوقت بشكل يؤدي إلى جمع كل الأمور بتنسيق وتنظيم وترتيبها حسب أولوياتها اللازمة الصحيحة ليأخذ كل أمر حقه دون أن يطغى أحدها على الآخر .



تاء التأنيث ليست تهمة وليست عاراً .. والسوء وقلة التربية وقلة الأمانة وعدم الأدب طبع بشري وليس صفة نوعية .



الله خلق الأنثى وما خلقها عن عبث وفطرها على ذلك ولها أن تتحرك بكينونتها هذه في ملكوت الله ضمن إطار من الحياء والدين والالتزام الأدبي كما تشاء وأكرمها ووجه لها نفس الخطاب وساواها بالحقوق والواجبات مع ما يفرق تبعاً لطبيعتها الأنثوية واصطفاها وكرمها فلماذا تصبح بعقلية متخلفة ونفوس جاهلة وأعراف بالية وتقاليد عقيمة مصدراً لعدم الفهم وبؤرة للضحالة بالتفكير ومعيبة يجب التنكر لها وقمعها وظلمها لأنها أدنى وأقل .



قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : [ النساء شقائق الرجال ] وهو حديث صحيح ، أخرجه الإمام أحمد والترمذي وأبو داود والمعنى والله أعلم أنهن مثيلات الرجال إلا ما استثناه الشارع ؛ كالإرث والشهادة وغيرهما مما جاءت به الأدلة .
http://www.binbaz.org.sa/mat/3427
وورد عند المحدث الألباني ومصدر صحيح الجامع الصفحة أو الرقم: 2333وخلاصة حكم المحدث: صحيح




الموقف الذي ذكر سببه العقلية الذكورية لرجال ما زالوا يعيشون تحت الطرابيش وليس لأنك محامية أيتها الفاضلة .. هو مشهد يتكرر لوصمة مرضية مردها عقدة نقص وعدم ثقة بالذات تفهم على أنها شطارة وفلهوية إن كانت بمواجهة أنثى أو ذكر.



التميز والتفوق بالعمل كالشمس لا تحجب بكف اليد فهي تظهر للعلن بهدوء وثبات ودون أن يشير إليها أحد رغم أنف أي ممتعض فبالنهاية الكلاب تنبح والقافلة تسير .



المرأة العاملة تفوق الرجل تحملاً فوقت تعمل يكون ذلك شرط توفيقها بين بيتها أولاً ثم عملها فالأولويات المطلوبة منها مغايرة وبالتالي مسؤولياتها والتزاماتها مضاعفة وتتحمل أعباء داخل وخارج البيت بصبر ومسايرة بينما الرجل لا يتحمل سوى أعباءه خارج البيت ويبقى دائماً غير راض ٍ متذمر ولا يجد وقتاً لكل ما يريد .



لكل مقام مقال فمتى يجب أن تكوني أنثى انبضي أنوثة وافخري بما فطرك الله عليه ووقت يجب أن تكوني رجلاً ساويه بأفعالك فالرجولة صفات ومواقف وليست فلسفة وكلمات ونوعية .



العمل له قواعده اللازمة والمشتركة والمتبادلة التي يجب أن تراعى من قبل الجميع من احترام ورسمية وأدب وجدية في كل مجالات العمل والتفوق يأتي فردياً بعد ذلك فلكل مجتهد نصيب من عمله ومثابرته وصبره على تعلم كل جديد ليرتقى بجعبته ويتميز في مجاله .



الضجة والجلبة لا تأتي إلا من الفارغين والخلافة بالأرض عامة لكل عباد الله ومن يريد إعمار الأرض وإصلاح النفوس يتقي الله ويحتسبه في كل سكناته وحركاته فيجعل الله له فرجاً ومخرجاً فالله شاهد على عباده وهو خير حافظاً وهو أرحم الراحمين .


ودمتم سالمين






التوقيع

بسم الله الرحمن الرحيم
{ وَقَضَىٰ رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا }
صدق الله العظيم
رد مع اقتباس
قديم 31-07-2010, 03:41 AM رقم المشاركة : 31
معلومات العضو
أحمد الزرابيلي
عضو أساسي ركن
إحصائية العضو







آخر مواضيعي


أحمد الزرابيلي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تهمتي أني محامية

اقتباس:
عاد إلى البيت متعبا ... غير ملابسه ومدد قدميه وهو يشعل لفافة تبغ ... ماذا طبخت لنا اليوم قال لها ... كبسة بالدجاج قالت له ... ربع ساعة ويصبح الطعام جاهزا كيف كان يومك ... كانت الدعاوى اليوم منتشرة في عدة أماكن قال لها ... مما اضطرني لأتسابق مع الوقت تابع كلامه ... وضعت الطعام ونادت على الأولاد ... جلس الجميع حوله وبدأ الأولاد بالتهام الطعام بسرعة ... مع أول لقمة أكلها توقف وقال لماذا أكثرت من البهار والفلفل في الطعام ؟؟؟ ربما أخطأت يدي بالتقدير قالت له ... آسفة لذلك ... ترك الطعام وذهب لغرفة الجلوس ... لحقت به وقالت دقيقة وأسخن لك من طعام الأمس أرجوك عد إلى المائدة ... بعدما انتهى الجميع من الطعام قال لها أين الشاي ... دقيقة وأحضره لك قالت له ... حتى الشاي لم تحضريه ما بالك اليوم ... تركها وهي تتوسل إليه ليعود وذهب لأخذ قيلولته المعتادة ... بعدما استيقظ ذهب للمكتب وعاد منه متأخرا ... فوجد جميع الأولاد نيام ... غير ملابسه وجلس أمام التلفاز ... ما هي إلا ثوان حتى وجد قهوته المعتادة أمامه ... فاجأها بسؤاله ما بالك اليوم متأخرة بأعمال المنزل ... عدت من عملي متأخرة قالت له ... من يسمعك يظن أن عملك طويل قال لها ... ثم تابع أنت تنصرفين من مدرستك في الثانية عشر ظهرا ليس عملك كعملي حتى نهاية الدوام الرسمي ... ذهبت إلى السوق قالت له ... وبكل فظاظة قال لها ... لماذا ؟؟؟
ذهبت إلى غرفة النوم وعادت بعد دقيقة وبيدها كيس صغير ... قدمت الكيس له وهي تقول كل عام وزواجنا بخير يا حبيبي ....
فتح الكيس فوجد به ربطة عنق أنيقة وأزرار ذهبية لقميصه
...........................
...............
...

فقال لها : كل عام و أنت حبيبتي

زوجة و أماً و صديقة

أعذريني

فأنا كنت أختبر حبك لي في أغلى يوم على قلبي

ستجدين تحت مخدتك في غرفة النوم - قال لها - خاتماً من الماس منقوش عليه أول حرف من اسمينا

و لما هما بالنوم

تشابكت أيديهما و ذهبا الى غرفة أطفالهما ثمرة زواجهما و اطمئنا عليهم بحنان

حتى جاء يوم جديد

-------------------------------------------------
--------------------------------
----------------------
---------------







التوقيع

الدموع لا تسترد المفقودين ولا الضائعين ولا تجترح المعجزات !!
كل دموع الارض
لا تستطيع ان تحمل زورقا صغيرا يتسع لابوين يبحثان عن طفلهما المفقود
رد مع اقتباس
قديم 08-03-2011, 10:07 PM رقم المشاركة : 32
معلومات العضو
وائل جبارة
عضو جديد مشارك
إحصائية العضو








آخر مواضيعي


وائل جبارة غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تهمتي أني محامية

بعد التحية
تهمتك انك محامية
عنوان اثار اهتمامي ، فسارعت فورا" للاجابة
الحمد لله شملك العفو
ولكن عندما قرات ما كتبت : احسست بالهموم
ولكن كيف السبيل
لنقف مع بعضنا ، ولنحترم انفسنا اولا" ، ولنكم افواهنا عن غيبة زملائنا
فعندها قد نفكر بالبداية






التوقيع

لكل شيء اذا ما تم نقصان ... فلا يغر بطيب العيش انسان
تقبلوا تحياتي
المحامي : وائل جبارة
رد مع اقتباس
قديم 18-09-2011, 02:01 PM رقم المشاركة : 33
معلومات العضو
غصون الزيبق
عضو مساهم
إحصائية العضو







آخر مواضيعي


غصون الزيبق غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تهمتي أني محامية

أشكر جميع الزملاء المشاركين
وأود أن أنصح زميلاتي المحاميات بهذه النصيحة :

لاتـهتـمي لـمـا يــقـال عـنـك ، فـأنـت تعـــرِفين مـن أنــت !! ولا تـقـلليمـن قيــمتــك ، فــ ســر الفـشـل ؟؟؟ هــو محـــاولـة إرضـــاء الجــميــع






رد مع اقتباس
قديم 18-09-2011, 03:30 PM رقم المشاركة : 34
معلومات العضو
المحامي محمد جسري
عضو أساسي

الصورة الرمزية المحامي محمد جسري

إحصائية العضو







آخر مواضيعي


المحامي محمد جسري غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تهمتي أني محامية

انا لله وانا اليه راجعون







رد مع اقتباس
قديم 18-09-2011, 07:16 PM رقم المشاركة : 35
معلومات العضو
زينة ابراهيم
عضو جديد مشارك
إحصائية العضو







آخر مواضيعي


زينة ابراهيم غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تهمتي أني محامية

أشكرك استاذ أحمد على مشاركتك اللطيفة والتي تمتزج بطياتها مشاعر الاخلاص والوفاء والتفاهم رغم مشاغل ومتاعب الحياة وأدعو لكل زملائي بالعيش الرغيد







رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عراقي سرقني ويريد مني تغيير اقوالي غير مسجل استشارات قانونية مجانية 6 12-06-2010 06:17 PM
اعترافات الإمبراطورة شعر 2 19-10-2009 05:36 AM
قانون تشجيع الاستثمار السوداني لسنة 1999م معدلاً حتى عام 2000م غير مسجل قوانين جمهورية السودان 0 23-05-2006 01:56 PM
قـانـون تشجيـع الإستثمـار السوداني لسنة 1999م غير مسجل قوانين جمهورية السودان 0 23-05-2006 01:55 PM


الساعة الآن 12:14 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Nahel
يسمح بالاقتباس مع ذكر المصدر>>>جميع المواضيع والردود والتعليقات تعبر عن رأي كاتيبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة المنتدى أو الموقع