منتدى محامي سوريا
« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: القانون رقم ( 19 )لعام 2014 الخاص باحداث المحاكم المصرفية واﻻسناد المصرفية (آخر رد :احمد ابوالزين)       :: بعض الاجتهادات القضائية عن حالات القوة القاهرة بالنسبة للعقود (آخر رد :احمد ابوالزين)       :: بعض الاجتهادا ت القضائية الناظمة عن اعتبار مليكة حق الاستثمار هي علاقة تجارية ويجوز اثباتها بالبنية الشخصية (آخر رد :احمد ابوالزين)       :: الاجتهادات الصادرة لدى مجلة المحامين العدد5-6 لعام 1999 مع وقائع الدعوى كاملة (آخر رد :احمد ابوالزين)       :: الأصول الفنية والقانونية لصياغة استدعاء الدعوى والمذكرات القضائية (آخر رد :جمال @)       :: الاجتهاداتلمنشورة في مجلة المحامون الاعداد1و2و3و4و5و6 لعام 2014 (آخر رد :احمد ابوالزين)       :: أضواء على القانون رقم 19 والقانون رقم 21 المتعلقين باحداث المحاكم المصرفية واﻻسناد المصرفية (آخر رد :جمال @)       :: أضواء على القانون رقم 19 والقانون رقم 21 المتعلقين باحداث المحاكم المصرفية واﻻسناد المصرفية (آخر رد :جمال @)       :: القانون رقم 22 حول مهنة الترجمة المحلفة (آخر رد :احمد ابوالزين)       :: القانون رقم (17) لعام 2014 القاضي بإحداث هيئة علمية صحية تسمى “الهيئة العامة للطب الشرعي”. (آخر رد :احمد ابوالزين)       :: بعض الاجتهادات القضائية مع وقائع الدعوى عن الاختصاص النوعي الذي هو من النظام العام (آخر رد :احمد ابوالزين)       :: بعض الاجتهادات القضائية مع وقائع الدعوى حول بيع حق استثمار للعقار (آخر رد :احمد ابوالزين)       :: بعض الاجتهادات القضائية مع وقائع الدعوى عن اساءة الامانة وفق احكام المادة /656/ عقوبات عام (آخر رد :احمد ابوالزين)       :: بعض الاجتهادات القضائية مع وقائع الدعوى حول اثبات العلاقة التجارية بين التجار (آخر رد :احمد ابوالزين)       :: قانون رقم 23 لعام 2014 حول إعفاء مكلفي الرسوم البلدية والتكاليف المحلية وغرامات مخالفات البناء والنظافة (آخر رد :احمد ابوالزين)       :: قانون رقم /21/ احداث محاكم مصرفية في كل محافظة (آخر رد :احمد ابوالزين)       :: صدر السيد الرئيس بشار الأسد القانون رقم 20 لعام 2014 القاضي بإعفاء المكلفين بضريبة دخل الأرباح الحقيقية (آخر رد :احمد ابوالزين)       :: بعض الاجتهادات القضائية عن المانع الادبي في موضوع البيوع العقارية (آخر رد :احمد ابوالزين)       :: مرسوم رقم (281) للعام 2014 حول وزارة التنمية الإدارية وأهدافها ومهامها ووحداتها. (آخر رد :احمد ابوالزين)       :: لمرسوم رقم 335 للعام 2014 القاضي بمنح طلاب مرحلة (آخر رد :احمد ابوالزين)      


العودة   منتدى محامي سوريا > منتدى سوريا > سوريا يا حبيبتي

سوريا يا حبيبتي أخبار البلد وأهل البلد ويومياتهم وتجاربهم وحياتهم وكل ما يهم المواطن ببلدنا الحبيب.

مختارات من قانون المهنة    <->   يشترط فيمن يمارس المحاماة أن يكون اسمه مسجلاً في جدول المحامين ولا يجوز للمحاكم والدوائر الرسمية قبول وكالة المحامي ما لم يكن اسمه مسجلاً في هذا الجدول    <->   
إضافة رد
المشاهدات 2056 التعليقات 1
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 18-10-2005, 09:21 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
أ.د.محمد مرعي مرعي

الصورة الرمزية أ.د.محمد مرعي مرعي

إحصائية العضو






آخر مواضيعي



افتراضي حول معايير اختيار القادة الإداريين

سرت نكتة تنم عن حقيقة في إحدى المؤسسات الرائدة سابقاً في بلدنا بعد أن تم استبدال مديرها بمدير آخر لايعرف طبيعة عملها ولا كيفية التعامل مع مكوناتها البشرية بشكل خاص مفادها: (طلب المدير الجديد بعد استلامه لمهامه بفترة قصيرة من أحد مرؤوسيه المقربين «كان زميل دراسة له) تصنيف العاملين في المؤسسة من مستوى الأطر الى ثلاث فئات:

1 ـ يفهم وكفوء ونزيه. ‏

2 ـ لايفهم وليس كفوءاً ونزيهاً. ‏

3 ـ لايفهم وليس كفوءاً ولا نزيهاً. ‏

بعد فترة قدم المرؤوس للمدير لوائح بالفئات الثلاث، وما إن مضى عدة أشهر على بدء عمل المدير حتى أزال من كافة المواقع القيادية الفئتين الأولى والثانية وأبقى على الثالثة التي رقاها واستلمت كل مفاصل المؤسسة. وذات مرة دخل المرؤوس الى مديره (الزميل القديم) وقال له بروح الموانة: والله أنت أفهم شخص في هذه المؤسسة يامعلم؟ فرد المدير على مرؤوسه: هل تسخر مني.. لأنك تعرف إمكاناتي منذ كنا في سنوات الدراسة؟ فقال المرؤوس: لا ياسيدي إنني أقول الحقيقة لأنك لم تترك أحداً يفهم في المؤسسة إذ بعد أن طفشت ونقلت كل من يفهم فأصبحت أنت في الحقيقة أفهم شخص الآن!! ‏

لن أستطرد، بل أذكر أن تلك المؤسسة دخلت في طور الاحتضار لمن كان يعرف ريادتها قبل عشرات السنين. ‏

وأقدم هذه الحالة بعد أن عرض المختصون والخبراء آراءهم في موضوع اختيار القادة الإداريين ، وكذلك بعض الصحفيين الذين لايعرفون عن الموضوع سوى العنوان ويتهمون علم الإدارة والمختصين ومعاهد الإدارة بالتخلف!!.. فقط من باب استعراض الرأي للرأي. ‏



المعايير السورية في اختيار القادة الإداريين ‏

عرضت المعايير (السورية ؟؟) في اختيار القادة الإداريين وكأننا في كوكب مستقل عن العالم لا نستفيد مما يحصل فيه، وهي تتلخص باختيار الوزير (خمسة أشخاص) وتقديمها الى لجنة من اثنين في رئاسة الوزراة يتم مقابلة عدد منهم، ثم اختيار أحدهم من قبل السيد رئيس مجلس الوزراء. ‏

أقول بوضوح طالما يتحكم القادة الذين تم انتقاؤهم على مدى عشرات السنين في واقع وضحته حالة (النكتة /الحقيقة) السابقة، فهل يعجز الوزير /المدير العام عن اختيار خمسة أشخاص من الفئة (الثالثة) المتبقية لديه، وتقديمها ليصار الى اختيار أحدهما، وبالتالي يتم اختيار أحسن السيئين في الوزارة/المؤسسة؟؟ ألا نرى على المكشوف بأن كل قيادي يختار زملاءه وأقرباءه وما الى ذلك؟ ‏

ألم يدرك حتى الآن المسؤولون القياديون بأننا في العام (2005) والعالم أضحى قرية صغيرة والانترنت دخلت كل غرفة، ويمكن أن يطلع أي شخص على آليات اختيار القادة في العالم ليقارن فيما بينها ويستخلص مايناسبنا منها واعتمادها، أم مازالت الخصوصية المحلية تبعدنا عن الكرة الأرضية فتبتكر معايير سورية محضة.؟ ‏

ألا يعرف أصحاب القرار بأن قوانين الجدارة لاختيار القادة الإداريين وجدت في الولايات المتحدة منذ عام 1883، وفي كندا وألمانيا وبريطانيا وفرنسا والدول الاسكندنافية في بداية القرن العشرين، وفي الدول النامية خلال الفترة التي تلت الحرب العالمية الثانية؟ ‏



خلاصة الآليات المتبعة في بلدان العالم ‏

اتبعت دول العالم آليات منهجية لاختيار القادة الإداريين كرستها بمنطق مؤسسات وتمثلت أهمها بما يلي: ‏

1 ـ ايجاد (سجل) فهرس معلومات وطني شامل عن الأشخاص الذين يتمتعون بمواصفات القادة الإداريين (هناك معايير ومقاييس ومؤشرات لمواصفات القادة) سواء المقيمين في البلد أو خارجه، في القطاع العام أو الخاص. ‏

2 ـ ايجاد سجل (فهرس معلومات) وطني شامل عن الأشخاص الذين هم في طور التحضير للقيادة الإدارية (قادة إداريين كامنين) في المؤسسات التربوية والتعليمية والتدريبية. ‏

3 ـ اعتماد نظام وطني للمسار المهني والوظيفي الذي يوضح بجلاء وموضوعية الأشخاص في مسيرتهم الوظيفية وواقع توضعهم في الصف الأول والثاني والثالث والرابع. ‏

4 ـ اعتماد نظام إدارة موارد بشرية متكامل يربط المسار التدريبي بالمسار المهني يحكم تقاطعاته نظام تقييم الأداء الفردي المبني على أسس منهجية علمية وليس كما صدر منذ حوالي شهر في سورية أسسه مضى عليها الزمن مفاهيم ومعايير ومؤشرات. ‏

5 ـ وضع معايير اختيار القادة الإداريين بالاستفادة من معلومات السجلات الوطنية بحيث تتاح فرصة إشغال الوظيفة القيادية لكل مواطن وفق معايير وتكافؤ الفرص وليس لمن يرشحه الوزير /المدير مع التقيد بمعايير (عبارات تخص الموضوعات التقييمية وبمقياس تحدد دقة وصحة المعيار ومدى صدقيته ، وبمؤشرات رقمية أو بيانية تسهل المفاضلة بين المرشحين) وبناء على ذلك يتم اختيار القادة الإداريين. ‏

إن غياب الأسس المنهجية في الممارسة الإدارية واستمرار اقتصار القرار على من يتاجر بالعناوين والشعارات التطويرية، هؤلاء ـ الذين لا مصلحة لهم الاستعانة بالمختصين الذين يمتلكون المعرفة الحقيقية والمحتويات ـ وكذلك اعتبار اصحاب القرار فئة المختصين أعداء مستقبليين محتملين قد يقتنصون مواقعهم ويحتلون كراسيهم حين التعاون معهم لذلك يتم هروبهم دوماً نحو الخبرات الخارجية لأنها بقناعتهم تزيح منافسة المختصين المحليين لهم على مواقعهم، على الرغم من أنها بعد تجربة خمس سنوات لم تقدم شيئاً للبلد. كل ذلك سيجعلنا ندور في حلقة مفرغة ونرتجل الممارسات الواحدة بعد الأخرى بقصد التطوير لكن دون جدوى. ‏

منقول عن أ.د.محمد مرعي مرعي عميد المعهد العالي للتنمية الإدارية ‏ تشرين

نقله للمنتدى عمر الفاروق







آخر تعديل المحامي ناهل المصري يوم 09-12-2011 في 06:06 PM.
رد مع اقتباس
قديم 19-10-2005, 12:38 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
أسعد المدرس
عضو مميز

الصورة الرمزية أسعد المدرس

شكراً: 0
تم شكره 4 مرة في 3 مشاركة
إحصائية العضو








آخر مواضيعي


أسعد المدرس غير متواجد حالياً


افتراضي

حقيقة النكتة التي ذكرتها ليست نكتة بل كما قلت انها حقيقة ....اما الأسس التي يتم على أساسها اختيار الإداريين في سوريا هي التالية
1- القدرة على الكولكة وتمسيح الجوخ
2- القدرة على تحمل ضغط عدم قبول الرشاوي
3- القدرة على العمل ضمن مجموعات افرادية وضمن روح عمل كل مين ايدو الو
4- الريادة في مجال طقطقة البراغي
5- القدرة على المناقشة والأخد والعطا ليصل الى المبلغ المطلوب
6- القدرة على قلب الوحه والتفشش في المراجعين و اماتة الضمير حتى يزت طلب المراحع لبعد شهرين تلاتة

والخخخخخخخخخخخخخخخ القائمة طويلة
القدرات التي ذكرت حاليا هي شروط لا يتوجب تواجدها كلها لا بأس بتواجد معظمها ...







التوقيع

ربما لا أكون مقتنعا بما تقوله ، ولكنني سوف أدفع حياتي ثمناً لحقك كي تقوله

I don't believe in the word you have written,but i'll defend your right to say it 'till death

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
التحكيم في عقود B.0.T -Build-Operate-Transfer سامر تركاوي أبحاث في القانون الإداري 1 12-04-2011 06:40 PM
تعاميم وبلاغات لوزارة العدل المحامي نوار الغنوم موسوعة التشريع السوري 0 23-02-2011 07:17 AM
المواعيد في الدعاوى المدنية والجزائية سامي شمسيني مقالات قانونية منوعة 0 13-09-2010 04:13 AM
في أي يوم ولدت؟؟ المحامية علا خدام الجامع استراحة المحامين 3 14-04-2010 02:32 PM
النص الكامل لتقرير تيري رود – لارسن المحامي نشوان الحمو سوريا يا حبيبتي 0 20-04-2006 01:26 PM


عزيزي العضو/الزائر.. نحيطك علماً بأن مواضيع المنتدى لاتمثل رأي الإدارة وإنما تمثل رأي كاتبها.


الساعة الآن 11:31 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Nahel
يسمح بالاقتباس مع ذكر المصدر>>>جميع المواضيع والردود والتعليقات تعبر عن رأي كاتيبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة المنتدى أو الموقع