منتدى محامي سوريا
« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: الاجتهادات القضائية الناظمة عن المصدقات الكاذبة مع وقائع الدعوى (آخر رد :احمد ابوالزين)       :: غير مسجل هل لديك ذكريات خلال دراستك في كلية الحقوق تخبرنا بها (آخر رد :محمد نضال القاسمي)       :: دعوة لحضور رسالة الدكتوراه (آخر رد :المحامي ناهل المصري)       :: نموذج دعوى :طلب الغاء قرار إداري (آخر رد :احمد ابوالزين)       :: ما هي الممارسة الفعلية لمهنة المحاماة و ما آلية إثباتها (آخر رد :مظهر غسان الصوص)       :: العلاقة بين النقيب والمحامي (آخر رد :مظهر غسان الصوص)       :: سلطات الرئيس الأمريكي المتعلقة بالحرب (آخر رد :سامر تركاوي)       :: مساء الخير (آخر رد :المحامي عبدالرحمن عبدالله)       :: مساء الخير (آخر رد :المحامي عبدالرحمن عبدالله)       :: أيهما أهم..أدبيات المهنة أم (الشطارة)؟؟ (آخر رد :هشام سعيد)       :: مشروع قانون الإيجار للمناقشة (آخر رد :المحامي باسل)       :: مجموعة الاجتهادات القضائية العقارية الصادرة عن الغرفة المدنية (آخر رد :احمد ابوالزين)       :: الغاء مسابقة انتقاء محامين لتعيينهم كقضاة (آخر رد :المحامي باسل)       :: مرسوم تشريعي بتعديل بعض مواد الناظمة للجمعيات الفلاحية (آخر رد :عمار حمودي)       :: أول مشاكلي كمتمرن .... إيجاد محامي يدربني . .! (آخر رد :المحامي ناهل المصري)       :: نصائح ذهبيه للمحامين المتمرنين (آخر رد :مظهر غسان الصوص)       :: نداء للمحامين المتمرنين (آخر رد :مظهر غسان الصوص)       :: بعض الاجتهادات القضائية الناظمة عن غصب العقار (آخر رد :احمد ابوالزين)       :: دعوى تصحيح اسم أو كنية (آخر رد :جلال فليحان)       :: إضاءة حول إجراءات الانتخابات النقابية (آخر رد :المحامي ناهل المصري)      


مواضيع ننصح بقراءتها نساء محاميات      علمتني المحاماة !!      متى يصبح التامين واقعا وليس حلما ؟      المحامون والقسم المهني      الجرائم السياسية ليست جرائم شائنة تمنع التسجيل في نقابة المحامين      اروع ما قيل في مهنة المحاماة      سلطات الرئيس الأمريكي المتعلقة بالحرب
العودة   منتدى محامي سوريا > منتدى الأخبار > أخر الأخبار

مختارات من قانون المهنة    <->   ينوب المتمرن عن أستاذه حكماً سواء ذكر اسمه في سند الوكالة أو لم يذكر كما ينوب عنه في دعاواه الشخصية    <->   
إضافة رد
المشاهدات 892 التعليقات 6
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 21-03-2010, 07:56 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
المحامية علا خدام الجامع
عضو مساهم نشيط جدا

الصورة الرمزية المحامية علا خدام الجامع

شكراً: 443
تم شكره 80 مرة في 33 مشاركة
إحصائية العضو







آخر مواضيعي


المحامية علا خدام الجامع غير متواجد حالياً


افتراضي الاكتئاب

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةالإيمان بالله يعجّل بالشفاء من الاكتئاب ... دراسة أمريكية
أوصت دراسة أكاديمية بجامعة روش الأمريكية الأطباء بأن يأخذوا بعين الاعتبار العامل الديني في معالجة مرضاهم الذين يعانون من القلق والاكتئاب، بعد أن اكتشفت أن الإيمان بالله يساعد على سرعة استجابة المرضى للعلاج، ويزيد تأثير الدواء إلى نسبة %75.
ووفقا للدراسة الجديدة التي نشرها المركز الطبي بجامعة روش في ولاية شيكاغو الأمريكية الأربعاء 24-2-2010 فإن الإيمان بالله يساعد على سرعة الشفاء من القلق والضغوط النفسية حال إصابة الشخص بها.
وتعد هذه الدراسة استكمالاً لدراسة أخرى أصدرتها جامعة تورنتو الكندية العام الماضي قالت فيها: إن "الإيمان بالله تعالى يساعد على التقليل من تعرض الأشخاص لهذه الأمراض ".
وأخذت الدراسة الجديدة 136 مصاباً بالاكتئاب وأمراض الضغوط النفسية إلى العيادات لتجري عليهم تجارب مرحلة العلاج الإكلينيكي، ووجدت أن نسبة تحسن واستجابة الأشخاص المؤمنين بالله بقوة أعلى من هؤلاء الذين لا يعيرون لأمر الدين بالا.
وبحسب ما جاء في الدارسة فإنه معروف أن العلاج الدوائي يساهم بنسبة 50% في المتوسط في إخفاء أعراض الأمراض النفسية، وأحياناً لا تؤثر إطلاقاً في بعض المرضى، غير أنه في هذه التجربة ارتفعت نسبة
75%الاستجابة للعلاج الدوائي لدى المرضى الذين يؤمنون بالله إلى
بشكل قوي.
وأرجعت باتريشيا مورفي، رئيسة فريق الدراسة، هذه النتيجة إلى أن الشعور بالأمل والتفاؤل الذي تغرسه الروح الدينية في نفوس المتدينين تساعد بشكل عملي على قبول العلاج والالتزام به .
مورفي، التي تعمل كأستاذ مساعد في جامعة روش وتدرس بشكل خاص العلاقة بين الدين والقيم الإنسانية والصحة، اعتبرت أن الإيمان بالله يمنح " المريض مستوى فائقا من الرعاية"، لافتةً إلى أنه "صحيح أن العلاج الدوائي بكل تأكيد له تأثير كبير في مكافحة المرض، ولكن على الأطباء أن يراعوا في تقديم هذا العلاج دور الدين في حياة هؤلاء المرضى؛ لأنه سيكون مصدرا هاما جداً بالنسبة لهم في تسريع وتحسين التأثير المطلوب للعلاج".
والدراسة الكندية التي أجريت العام الماضي لاحظت أن هناك فروقاً تحدث في أنشطة المخ والإشارات التي يرسلها للجسم بين المؤمنين بالله وغير المؤمنين عند تعرضهم للضغوط والتحديات المختلفة.
وكان استطلاع للرأي أجرته مؤسسة "جالوب" الأمريكية أن حوالي 80% من الأمريكيين يؤمنون بوجود الله، وأن سكان غرب الولايات المتحدة هم الأقل إيمانا، في حين كان سكان الجنوب هم الأكثر إيمانا بوجود الله.






رد مع اقتباس
قديم 21-03-2010, 12:15 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
المحامية علياء النجار
عضو أساسي

الصورة الرمزية المحامية علياء النجار

شكراً: 31
تم شكره 187 مرة في 87 مشاركة
إحصائية العضو







آخر مواضيعي


المحامية علياء النجار غير متواجد حالياً


افتراضي رد: الاكتئاب

لا أتصور الحياة على الاطلاق بدون وجود ( الله ) معنا ، و لا أتصور انعدام ذلك التصور من تصوري ، لأن الدنيا ستنقلب جحيماً لا محالة

لولا الآخرة لأكلت الناس بعضها كما تأكل الوحوش فريستها ظناً منها بالعقاب و الاستشفاء ، بتنا في زمن نخاف فيه من ( اللحظة ) التي يتخلى الله فيها عنا لأن اللحظة عندها ستغدو أياماً موحشات .....






التوقيع

وجعلنا بعضكم لبعض فتنة ، أتصبرون ؟
آخر تعديل المحامية علياء النجار يوم 22-03-2010 في 07:41 PM.
رد مع اقتباس
قديم 22-03-2010, 02:17 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
عاش بعث العرب
عضو مساهم نشيط

الصورة الرمزية عاش بعث العرب

شكراً: 0
تم شكره 23 مرة في 9 مشاركة
إحصائية العضو







آخر مواضيعي


عاش بعث العرب غير متواجد حالياً


افتراضي رد: الاكتئاب

مع خالص الود والاحترام والمحبة والتقدير للأستاذة علياء
ورغم تأكيدي في كل مرة عن الإبتعاد عن مناقشة أية مواضيع دينية
ولكون الأقتباسات التالية مما سبق وأورديته في ردك وحسب ظني ونظرتي إليها تتضمن جانب فلسفي بعيدا عن الشروح الدينية
فإنني أصدقك القول بأنني لم أدرك المعنى الحقيقي الذي أردتيه بقصدك
فأرجو منك إن كان بالإمكان أن تفندي معنى المقتبسات الأتية


اقتباس:
لا أتصور الحياة على الاطلاق بدون وجود ( الله ) معنا


اقتباس:
ظناً منها بالعقاب و الاستشفاء


اقتباس:
نفتقر فيه إلى ( اللحظة ) التي يتخلى الله فيها عنا


اقتباس:
لأن اللحظة عندها ستغدو أياماً موحشات


ليس لي أي غاية في إحراجك وإنما الغاية الإفادة والوقوف على فحوى الكلام
والله من وراء القصد

مع جزيل الشكر






التوقيع

أنَّا ليعرُبَ أحفادٌ عقيدتُنا كَسْبُ المعالي وحَسْبُ المرءِ ما اعتقدا
لنـا و أمثالِنـَا العلياءُ مذ خُلِقَتْ وليسَ ينسى لنا التَّاريخُ ما شَهِدا
وما فتئنا نَزُّفُّ الدهـر كوكبـةً منَ العطاءات لولا وهْجُها بَرَدا
ونزدهي اليومَ أَنَّا في حمى أسَدٍ حِمى المروءات يهمي غيثُها جَلَدا
إذا المعـالي حكت عن ضيغمٍ حَرِدٍ فليس الاهُ تعني الضَّيغَم الحَرِدا
رد مع اقتباس
قديم 22-03-2010, 09:16 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
المحامية علياء النجار
عضو أساسي

الصورة الرمزية المحامية علياء النجار

شكراً: 31
تم شكره 187 مرة في 87 مشاركة
إحصائية العضو







آخر مواضيعي


المحامية علياء النجار غير متواجد حالياً


افتراضي رد: الاكتئاب

مع أن الغاية كانت مقصودة في التلميح لا التصريح ، ولكن لا بأس لدي بإجابة طلبك أستاذ ثائر
اقتباس:
لا أتصور الحياة على الاطلاق بدون وجود ( الله ) معنا


لأني لا أتصور الحياة دون معين أو ناصر ، لا أتصورها دون عادل رؤوف حنون، لا أتصورها دون شاهد حقيقي على الأحداث الظالمة ، لا أتصورها دون ملف تسجيلي صوتي مرئي لكافة الحقائق التي نغيبها عن بعضنا .. و بالتالي أخال نفسي بمحصلة ما سبق لا أتصور الحياة دون وجود من يستطيع ذلك جميعاً وهو ( الله )

ظناً منها بالعقاب و الاستشفاء
عندما يهجم مفترس على آخر لغاية الاعتداء في غابة ما ، (( وأقصد بها تلك المحمية التي خلقت لتكون غابة فعلاً لا ذلك المجتمع الذي يحوله الناس في بعض الأحيان إلى ذات اللفظ )) ، سترى قطيعاً همّ بالثأر و الانتقام ، و تستطيع أن ترى ذلك في بعض الأعراف الاجتماعية التي تحاول تقليد ذاك النظام الغابويّ ، سترى حينها أيضاً نسيان وجود ( الناصر و الشاهد ) ، سيلجأون إلى استيفاء حقهم بذاتهم وهو كما تعلم ممنوع قانوناً حسب المادة 419 و 420 من قانون العقوبات
من أقدم استيفاء لحقه بالذات وهو قادر على مراجعة السلطة ذات الصلاحية بالحال على نزع مال في حيازة الغير أو استعمال العنف بالأشياء فأضر بها عوقب بغرامة لا تتجاوز المائة ليرة.
فلمَ نستوفي حقنا بذاتنا إن كان السلطة العليا ذات الصلاحية الكبرى الالهية ( استنباطاً من روح المادة لا من متنها ) قد حظرت ذلك علينا ، طبيعي سنفعل ذلك إن نسينا أن الله هو من يفعل ذلك عاجلاً أم آجلاً ، طبيعي سيصيبنا الاكتئاب لا بل كل أمراض الدنيا النفسية و العاطفية والروحية إن نسينا الناصر الذي منعنا من العقاب و الاستشفاء ( ولا أريد أن استثني مع وجود الاستثناءات بداهة حتى لا يتشعب الموضوع ودعونا في العموميات الفلسفية )

اقتباس:
نفتقر فيه إلى ( اللحظة ) التي يتخلى الله فيها عنا


عدل هذا الاقتباس بعد النظر فيه


اقتباس:
لأن اللحظة عندها ستغدو أياماً موحشات


تخيل نفسك بلحظة دون رعاية ، دون ألطاف سماوية ، دون صحة أو عافية لا قدر الله ، دون نظرة حانية ( مجازية ) من عنايته الربانية ، هل ترانا سنقع أرضاً أم تتوقف أنفاسنا أم قلبنا يضرب عن الخفقان ، أم خثرة تسد المجرى ، أم أم أم ...ألا نحتاج في جميع لُحَيظَاتنا إلى سند ، سنكون أقوياء بقدر ما استشعرنا تلك اللحظات ( من تواضع لله رفعه الله )
استشعر ذات المعنى تماماً عندما تأتيني موكلة إلى مكتبي ذارفة دموعها على عرض خديها وتقص علي قصتها وأنا أهدئ من روعها ( ولا أفعل ذلك إلا بعد اليقين شبه القطعي بصدقها ) ، بالفعل تؤلمني هاتيك اللحظات و لكن مهنتي فرضت علي ذلك و لا أمانع ، ما استشعره تماماً هو معنى (( الوكالة )) معنى (( السند )) و (( المعين )) و على الأخص عندما تمسك بكلتا يدي وأنا أودعها خارجة وهي تقول :
" الله يوفقك أستاذة لا تتركيني ، مشان الله ، الله يخليلك شبابك كوني معي ، لا تنسيني ، اعملي كل جهدك قد ما بدك بعطيكي ..... الخ "
تتركني وأنا كلي اصرار أن أعيد لها حقها ( بالقانون ) أجلس وأفكر ، أليس كل ما قالته يقدمه الله لنا بالمجان دون أن نطلبه دون عقد دون أتعاب دون تفضل دون بواب ولا حارس
أليس هو ذلك حقاً أن نقول مساكين هم أولئك الذين لا يستشعرون باسم الله ( الوكيل ) ، نعم هي برأيي ليالي موحشات داكنات تلك اللحظات التي لا نكون فيها في غرفة العناية المشددة وفي ظروفنا وزماننا هذا ...
من الظاهر أني خرجت عن الخطة الزمانية والموضوعية للرد ، فعذراً إن أسهبت ولكني استرسلت ...

ودمتم









التوقيع

وجعلنا بعضكم لبعض فتنة ، أتصبرون ؟
آخر تعديل المحامية علياء النجار يوم 22-03-2010 في 09:19 PM.
رد مع اقتباس
قديم 22-03-2010, 10:15 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
الاستاذ حياهم سمير
عضو جديد مشارك

الصورة الرمزية الاستاذ حياهم سمير

شكراً: 0
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
إحصائية العضو







آخر مواضيعي


الاستاذ حياهم سمير غير متواجد حالياً


افتراضي رد: الاكتئاب

موضوع فلسفي رائع
ولولا ايماننا بوجود الله لاكل بعضنا بعضا وفرض قانون الغابة وعمت الفوضى
وهل نملك شيا ليس مللك لله فهو مالك الملك الحي القيوم







رد مع اقتباس
قديم 23-03-2010, 02:29 AM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
عاش بعث العرب
عضو مساهم نشيط

الصورة الرمزية عاش بعث العرب

شكراً: 0
تم شكره 23 مرة في 9 مشاركة
إحصائية العضو







آخر مواضيعي


عاش بعث العرب غير متواجد حالياً


افتراضي رد: الاكتئاب

عافاك الله يا سيدتي
كلامك حق
هل لاحظتي كيف أن المعنى ينقلب رأسا على عقب بتغيير كلمة واحد
( ومنكم من يعبد الله على حرف )

الحقيقة أن الفلسفة هي أم العلوم ، و علم الكلام بحر لا شاطئ له
ولأنني أقدس الكلمة وأعرف أن فعلها أبلغ من فعل الرماح المثقفة
كان لابد من السؤال
وقد قال الإمام جعفر الصادق عليه السلام ( السؤال مفتاح المقال )
فشكرا لمقالك أيتها الرزينة
مع خالص الود و الأحترام






التوقيع

أنَّا ليعرُبَ أحفادٌ عقيدتُنا كَسْبُ المعالي وحَسْبُ المرءِ ما اعتقدا
لنـا و أمثالِنـَا العلياءُ مذ خُلِقَتْ وليسَ ينسى لنا التَّاريخُ ما شَهِدا
وما فتئنا نَزُّفُّ الدهـر كوكبـةً منَ العطاءات لولا وهْجُها بَرَدا
ونزدهي اليومَ أَنَّا في حمى أسَدٍ حِمى المروءات يهمي غيثُها جَلَدا
إذا المعـالي حكت عن ضيغمٍ حَرِدٍ فليس الاهُ تعني الضَّيغَم الحَرِدا
رد مع اقتباس
قديم 20-04-2010, 11:43 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
المحامي محمد فوزي
عضو أساسي

الصورة الرمزية المحامي محمد فوزي

شكراً: 793
تم شكره 1,822 مرة في 474 مشاركة
إحصائية العضو







آخر مواضيعي


المحامي محمد فوزي غير متواجد حالياً


D3m رد: الاكتئاب مرض بسيط باسمه خطير بمضمونه

مع جزيل الشكر لكافة الزملاء الذين اوجدوا الموضوع وشاركوا به احببت ان اقتبس لكم ماهية المرض بالتفصيل العلمي عسى ان يكون مرجعا لكل الزملاء للوقوف على ماهية هذا المرض الخطير بمضمونه والبسيط بلفظه؟؟؟

الإكتئاب Depression

الاكتئاب قد يكون عرضانفسيا طبيعيا عند حدوث ما يعكر صفو الحياة ولكنه يكون مؤقتا ولا تصل شدته أو تأثيرهعلى حياة الفرد إلى الحالة المرضية. والاستجابة لظروف الحياة الطارئة بنوع منالاكتئاب التفاعلي الطبيعي يدل على أن الإنسان يعيش الحالات الوجدانية(المزاجية) بشكل طبيعي متسق مع الواقع.

وقد يكون مرضا أي يأخذ منحى يتطلب العلاج سواءباستمراره لفترة طويلة أو بشدة أعراضه أو كونه يسبب عرقلة لحياة الإنسان ويمنعه منالقيام بحياته. وسوف نتحدث هنا عن هذا النوع من الاكتئاب(الاكتئاب النفسيالمرضي(

الاكتئاب مرض نفسي شائع فالرجال قد يصابون في حياتهم بالاكتئاببنسبة 15% وترتفع النسبة في النساء إلى 25%.وهذه الزيادة في النساء تعزى للعديد منالعوامل كاضطراب الهرمونات, الضغط النفسي للحمل والولادة, تقبل المرأة لأعراضالاكتئاب أكثر منه لدى الرجل, ميل الرجال لعلاج الذات وإخفاء الاكتئاب بعدة وسائلومنها وعاقرة الخمور والمخدرات.

يصيب الاكتئاب كافة الأعمار من الأطفال وحتىالكهول ولكن السن المعتادة لظهور الاكتئاب هي نهاية الثلاثينات وبداية الأربعيناتمن العمر.
تكثر الإصابة بالاكتئاب لمن يعانون من العزلة الاجتماعية والعزابوالمطلقين أكثر من غيرهم.
الأسباب:

لايوجد سبب معين معروف للاكتئاب النفسي بصورة مباشرة ولكن توجد الكثير من العواملالمساعدة على ظهوره أو استمراريته أو شدته:

1) أهميةالنواقل العصبية:حيث يعزى لها الدور الأكبر في إحداث الاكتئاب, حيث يكونهناك اضطراب واضح في الأحماض الأمينية مثل النورأدرينالين, السيروتونين, الدوبامين, وغيرها من النواقل العصبية.

2) الوراثة:أقاربالمصاب من الدرجة الأولى تزداد نسبة الإصابة لديهم بعدل قد يصل لثلاث مرات أكثر منالآخرين. كما أن دراسات التوائم والدراسات العائلية الأخرى أكدت أن العامل الوراثيقوي جدا في الاصابة بالاكتئاب. تقل نسبة الاصابة كلما قلت القرابةبالمصاب.

3) العوامل النفسية والاجتماعية:الأحداثالحياتية والأسرية والضغوط النفسية السيئة تعتبر من العوامل المهمة في الاصابةبالاكتئاب وفي استمراريته, بل أكدت الدراسات أن هذه الضغوط قد تسبب تغيرات عضويةدائمة في الدماغ لا تؤدي للاكتئاب فقط بل لتكراره أيضا.

4) المخدرات:يتوهم الكثير من الناس أن بعض أنواع المخدراتوبالذات المواد المنشطة هي علاج للاكتئاب والحقيقة أن أغلب أنواع المخدرات إن لمتكن كلها مرتبطة سببيا بالاكتئاب ويدرك ذلك المدمن نفسه ويشعر بذلك بشكل متكرر بعدزوال تأثير المخدر مباشرة.

5) الأمراض الجسدية:كهبوط وظيفة الغدة الدرقية التعددي, والايدز, والسرطان وتصلب الدماغ
6) الأدوية:كموانع الحملوالكثير من العلاجات الهرمونية, أدوية الضغط والقلب, وبعضالمسكنات.

التشخيص والصورةالاكلينيكية:

الصورة النمطية للاكتئاب هي شعور مرضي بحالة من الكدروالحزن والضيق مصحوبة بتغيرات في النوم والشهية للطعام والرغبة الجنسية. كما أنالمكتئب يفقد الرغبة في القيام بالأنشطة الحياتية الضرورية كالعمل أو العنايةبالمنزل والأطفال لربات البيوت وكذلك العزوف عن مباهج الحياة والأنشطة التي كانتتسعده سابقا كهواياته مثلا لعب كرة القدم أو الكتابة أو الرحلات. كما أن المكتئبيميل للعزلة وعدم الرغبة في الاختلاط بالآخرين وقد تصل العزلة إلى حد البقاء فيغرفته وعدم الرغبة في التواصل مع المقربين منه.

التعب العام والشعوربالإجهاد هو واحد من أكثر أعراض الاكتئاب حدوثا وقد يأخذ الجزء الأكبر من صورةالاكتئاب ويبدأ المريض بالبحث عن أسبابه وبعمل الفحوص الطبية المتكررة لمعرفةإمكانية إصابته بمرض جسماني.

يطغى على شعور المكتئب القنوط واليأس والتفكيرالسوداوي بشأن ماضيه فيعتبره غير منتج ولم يعمل المأمول منه في حياته. وأن حاضرهمؤلم والحياة لا تستحق العيش. والمستقبل ينظر إليه بتشاؤم. تراود المكتئب أفكاراقوية بضرورة إنهاء حياته نتيجة اليأس من وجود مخرج لحالته النفسية أو حل لمشاكلهويكون المكتئب أشد ما يكون اكتئابه في الصباح الباكر ولذلك يقدم بعض المرضى علىالانتحار صباحا. ثلثا مرضى الاكتئاب تراودهم الأفكار الانتحارية وحوالي 10 إلى 15% ينهون حياتهم بأنفسهم(ينتحرون).

أكثر ما يكون مريض الاكتئاب مكتئبا فيالصباح ثم يبدأ مزاجه بالتحسن شيئا فشيئا مع مضي الوقت خلال اليوم وهذا الوصف تجدهلدى الكثير من مرضى الاكتئاب.

يشعر المكتئب بالقهر وتنتابه نوبات بكاء أورغبة في البكاء وأحيانا دون مبرر يعرفه المريض. ويعبر الكثير من مرضى الاكتئاب عنشعورهم ببعض الراحة بعد البكاء ولو بشكل مؤقت. من الأعراض الشائعة للاكتئاب عدمالقدرة على التركيز واعتلال الذاكرة التي تصل لحد يشبه الخرف في حالات شديدة منالاكتئاب أو لدى كبار السن.

اضطرابات النوم شائعة الحدوث في الاكتئاب حيثيعاني 80% من المرضى من مشاكل في بدء النوم أو الاستيقاظ بشكل مبكر جدا وعدم القدرةعلى النوم مرة أخرى.

قد تصاحب الاكتئاب أعراض ذهانية وحينها يسمى الاكتئابالذهاني(Psychotic Depression) ففي الحالات الشديدة يبدأ المريض بسماع أصوات ليسلها مصدر حقيقي وتسمى الهلاوس السمعية وغالبا ما تكون هذه الهلاوس ذات محتوى مزعجللمريض مثل أن يسمع من يقول له (أنت إنسان سيء ولا تستحق أن تعيش),(أنت إنسانفاشل)...وهكذا أو يبدأ بتصديق أمور غير حقيقية(ضلالات) كتوهم المرض أو الشعوربالذنب أو عدم الثقة بالنفس أو أنه غير مرغوب به من المحيطين به وأنه عبء عليهموهكذا.

قد يصل الاكتئاب إلى درجة كبيرة من الشدة بحيث لا يتحرك المريض ولايتكلم أبدا وهو ما يسمى الاكتئاب التخشبي. وتصاحب التخشب أيضا العزوف الكامل عنالطعام والشراب تصل أحيانا للإصابة بالجفاف واختلال أملاح الجسم مما يؤدي لمشاكلجسدية.

الصورة الغير نمطية للاكتئاب:

لا يعنيالاكتئاب فقط الشعور بالضيق والحزن بل قد يأتي بصور عديدة قد لا يعبر عنها المريضبالصورة النمطية المعتادة. فالاكتئاب من الممكن أن يأتي بصورة شكوى جسمانية أوجنسية أو اجتماعية وهكذا, وقد تأتي اضطرابات النوم والشهية بزيادة كل منهمامع زيادة الوزن. وكذلك يكون المزاج أسوأ مع مضي الوقت أثناء اليوم على ع** الصورةالنمطية للاكتئاب.

مسار المرض ومآله:

لتشخيصحالة الاكتئاب المرضي يجب أن يستمر لمدة أسبوعين على الأقل وما دون ذلك تعتبر نوبةاكتئاب قصيرة (Brief Depressive Episode). الاكتئاب مرض نفسي مزمن وله مسار يتسمبالتفاوت من وقت لآخر. تستمر نوبة الاكتئاب لستة أشهر أو سنة إذا لم تعالج. وتعاودنوبة الاكتئاب الظهور مرة أخرى بعد علاجها (الانتكاسة)
العلاج:

ينم علاج الاكتئاب عادة في العيادات الخارجية وقدلا تستلزم مناظرة الحالة من قبل طبيب نفسي بل أن الطبيب العام أو المتخصص في تخصصاتأخرى من الممكن أن يعالج الاكتئاب البسيط والمتوسط الشدة والخالي منالمضاعفات.

يحتاج مريض الاكتئاب للتنويم بالمستشفى في حالات معينةمثل:
1)
وجود ميول انتحارية.
2)
عدم وجود دعم اجتماعي كافي.
3)
اكتئابشديد جدا. مثل وجود حالة تخشبية.
4)
عدم قدرة المريض أو أهله على التحكمبالحالة.
5)
وجود أعراض ذهانية شديدة.
6)
إجراء الفحوص الطبية أو إجراء علاجيمثل الجلسات الكهربية.

العلاج النفسي.
العلاج الدوائي.
العلاجاتالجسمانية الغير دوائية: كالعلاج بالجلسات الكهربية, والعلاج الضوئي.

أفضلالنتائج تتحقق بالجمع بين العلاج الدوائي والنفسي معا. يجب الانتظام في أخذالعلاجات المضادة للاكتئاب بالجرعة والفترة التي يحددها الطبيب وعدم التوقف عن أخذالعلاج من قبل المريض أو ذويه وبالذات في الثلاثة أشهر الأولى.
في حالات منالاكتئاب التفاعلي قد يكون العلاج الوحيد هو الدعم والمساندة وتزول الأعراض بزوالالسبب أو المشكلة المسببةللأعراض.

الموضوع الأصلي : الإكتئابوعلاجه للكاتب محب الله






التوقيع


تصادق مع الذئاب ..... على أن يكون فأسك مستعداً

يـــوجــــد دائــــماً مـــن هـــو أشـــقى منك ، فابتسم

أغــلى مــن المـــال وأمضى مــن السيف - المعرفة

كن فردا بجماعةالاسود خيرا من قائدا لقطيع النعام

المـــوت مع قول الحق خير من أن تحيى مع الكـذب

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


عزيزي العضو/الزائر.. نحيطك علماً بأن مواضيع المنتدى لاتمثل رأي الإدارة وإنما تمثل رأي كاتبها.


الساعة الآن 11:10 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Nahel
يسمح بالاقتباس مع ذكر المصدر>>>جميع المواضيع والردود والتعليقات تعبر عن رأي كاتيبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة المنتدى أو الموقع