عرض مشاركة واحدة
قديم 20-11-2009, 02:56 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
أحمد الزرابيلي
عضو أساسي ركن
إحصائية العضو







آخر مواضيعي


أحمد الزرابيلي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: خواطر وذكريات في الحج

من ذاق عرف و من لم يذق لم يعرف

كنت في كل مرة و قبل عيد الأضحى أرى والدتي حزينة تمسك المصحف الشريف بين يديها تقرأ القرآن حتى أول أيام العيد لتعود على طبيعتها
و بعد سنتين تجرأت و سألتها لم تكونين في هذا الموعد حزينة
فقالت لي تلك العبارة - من ذاق عرف و من لم يذق لم يعرف -
و بصراحة القول لم أفهم قصدها حينها فسألت والدي فقال لي ان والدتك تستذكر في هذا الوقت حجتها التي أكرمنا الله قبل عشرة سنوات بها و تكون بغاية الشوق للعودة
فرجعت و قلت لها جهزي نفسك للحج هذا العام فسأكون محرماً لك باذن الله
فأجابتني هذه دعوة من الله الى بيته و اذا لم نكن مدعويين فلن ندخل بيته.
فأجبتها الفيزا في جيبنا و هي فيزة زيارة لتكوني مرتاحة ،و بطاقات السفر جاهزة و ما الذي سيعيقنا
فقالت قل ان شاء الله
يوم السفر كنت أرى الفرحة على وجه والدتي ، لم أجدها يوماً تضحك و هي تودع أبنائها
ركبنا السيارة الى المطار
ترجلنا
تفقدت جوازات السفر
لم أجدها
بحثت و بحثت ووالدتي بدأت تقرأ و تدعو و تستغفر
و أنا بغاية العصبية اتصل للحصول على جوازات جديدة بدل ضائع أو أو أو
و بحنان الأم و بايمانها بأمر الله قالت - لا يوجد دعوة من عند الله فلا تحاول -
عدنا الى المنزل و هي تبتسم ابتسامة الرضا لقضاء الله
لم أر النوم هذه الليلة خاصةً و أنا أسمع أمي تصلي و تدعو الله و تستغفره و تسأله عن ذنوب تظن أنها اقترفتها حتى رفض دعوتها الى بيته
حتى طلع الصبح
باب المنزل يطرق
ارتعبنا من يطرق الباب في هذا الوقت المبكر
خير اللهم اجعله خير
قال الطارق هل يوجد شخص اسمه أحمد الزرابيلي هنا
قال أخي و هو يرتجف ظاناً أنهم أمن جنائي أو مخابرات ، لماذا ؟؟
قال له وجدنا جوازي سفر مع بطاقات طائرة باسمه و باسم والدته
عانق شقيقي الطارق من الفرحة
اتصلت بأحد أصدقائي لتعديل موعد السفر و البطاقات
أحرمنا من الشام و لم ننتظر الاحرام في الطائرة
وصلنا جدة
وصلنا مكة
طفنا طواف القدوم
و سعينا سعي الحج
و أنهينا حجنا بعد وقوف عرفات و الرمي و طفنا طواف الافاضة و الوداع و اعتمرنا ثم الى مدينة الحبيب المصطفى
و عدنا الى دمشق لا نحمل سوى الذكريات الجميلة
اللهم اجعلنا معهم مقبولين

ان الذي فرض عليك القرآن لرادك الى معاد
اللهم يا معيد أعدنا
أشكرك يا أستاذ ناهل فلقد أشعلت الشوق في قلوبنا لك مني كل الخير و أن نذوق العودة مع جميع المؤمنين






آخر تعديل المحامية لما وراق يوم 20-10-2012 في 12:43 PM.
رد مع اقتباس